اعتداءات للمستوطنين وإصابات بمواجهات مع الاحتلال بالضفة الغربية

04 يوليو 2020
الصورة
مستوطنون يضرمون النار في أشجار الزيتون جنوب نابلس (فرانس برس)

نفذ مستوطنون الليلة الماضية واليوم السبت، اعتداءات بحق الفلسطينيين وممتلكاتهم، فيما اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي في عدة مناطق من الضفة الغربية.

وأضرم مستوطنون، اليوم السبت، النار بعشرات من أشجار الزيتون في بلدة حوارة جنوب نابلس شمال الضفة الغربية، وفق تصريحات لمسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية غسان دغلس.

من جانب آخر، ذكرت مصادر صحافية أن مستوطنين تسللوا إلى ما بين منازل الفلسطينيين في منطقة وادي الحصين شرق مدينة الخليل جنوب الضفة، وهددوا المواطنين هناك بالقتل والترحيل والاستيلاء على منازلهم، الليلة الماضية.

إلى ذلك، اقتحمت مجموعة من المستوطنين موقع مستوطنة "حومش" المخلاة المقامة على أراضي المواطنين جنوب جنين، بحماية من جيش الاحتلال الإسرائيلي، على شارع جنين– نابلس، ومارسوا أعمال عربدة وأدوا طقوساً تلمودية.

في سياق منفصل، أُصيب عشرات الفلسطينيين بالاختناق، نتيجة استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات اندلعت اليوم السبت، مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، بعد اقتحامها بلدة قفين شمال طولكرم شمال الضفة. 

وعُولج المصابون ميدانياُ، فيما تم نقل من أصيبوا بحالات إغماء الى المركز الصحي في البلدة لتلقي العلاج، فيما ذكرت مصادر صحافية أن قوات الاحتلال استولت على تسجيلات الكاميرات الخاصة بعدة منازل في قفين.

من جانب آخر، أُصيب العشرات بحالات اختناق، اليوم السبت، عقب اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية زبوبا غرب جنين شمال الضفة وجرت معالجتهم ميدانيا، فيما اندلعت مواجهات أخرى الليلة الماضية، بين شبان وقوات الاحتلال في زبوبا.