استقالة جوزيف بلاتر من رئاسة الفيفا

استقالة جوزيف بلاتر من رئاسة الفيفا

02 يونيو 2015
+ الخط -


أعلن السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، اليوم الثلاثاء استقالته من منصبه في مؤتمر صحافي، مشيراً إلى أنه سيقوم بعقد اجتماع استثنائي لاختيار رئيس جديد.

وتولى بلاتر (79 عاماً) رئاسة الفيفا عام 1998، وقد فاز الجمعة الماضي بولاية خامسة على التوالي على حساب الأمير علي بن الحسين. ودعا بلاتر إلى جمعية عمومية غير عادية للفيفا لانتخاب رئيس جديد. وقال بلاتر "برغم إعادة انتخابي، فإنه لم يكن لدي دعم كل عالم كرة القدم".

يشار إلى أن استقالته لا تعني حتمية اختيار الأردني علي بن الحسين منافسه في الانتخابات الأخيرة، والذي انسحب قبل الجولة الثانية، بعد خسارته بفارق كبير في الجولة الأولى. مشيراً إلى أنه سيتم اختيار الرئيس الجديد بانتخابات في "أقرب فرصة".

وتأتي استقالة رئيس الفيفا تحت ضغط الأخبار المتلاحقة عن الفساد والمرتبطة بمسؤولين في الاتحاد، آخرها يتعلق بالأمين العام لهذه المنظمة جيروم فالك.

وقد ضرب زلزال كبير الفيفا الأربعاء الماضي مع توقيف سبعة أشخاص من قبل القضاء السويسري بناء على طلب القضاء الأميركي، واتهام آخرين بسبب ضلوعهم في رشاوى تصل إلى نحو 150 مليون دولار.

وأضاف "الفيفا يحتاج لإعادة هيكلة عميقة". ومن المتوقع إجراء الانتخابات بين شهري ديسمبر/ كانون الأول ومارس/ آذار المقبلين. وأضاف بلاتر "سأستمر في ممارسة مهامي حتى الانتخابات الجديدة". وقال بلاتر إنه توصل لهذا القرار بعد "النظر بدقة في رئاسته للفيفا والسنوات الأربعين الماضية في حياته".

اقرأ أيضا

بيليه يعلنها بقوة: "إعادة انتخاب بلاتر أمر رائع"

رئيس اللجنة المنظمة لمونديال 2010 يعترف بدفع أموال للفيفا

بكنباور يساند بلاتر ويهاجم استراتيجية الويفا ضده

المساهمون