إيلون ماسك يدعو إلى حذف "فيسبوك": يتحكّم بمعلومات المستخدمين

10 فبراير 2020
الصورة
يعبّر إيلون ماسك عن انزعاجه من "فيسبوك" (ييشوان كاو/NurPhoto/Getty)
+ الخط -
دعا رجل الأعمال إيلون ماسك إلى حذف موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك". وجاءت هذه المطالبة ردا على تغريدة غاضبة من استحواذ الموقع الأزرق على حجم هائل من البيانات، ومطالِبة بتقنين الشركة العملاقة. 

ونشر الممثل البريطاني، ساشا بارون كوهن، تغريدة انتقدت "فيسبوك" تساءل فيها: "لا نسمح لشخص واحد بالتحكم في مياه وكهرباء 2.5 مليار شخص، فلماذا نسمح لشخص واحد بالتحكم في المعلومات التي يراها 2.5 مليار شخص؟". 

وطالب كوهن بأن "تكون (فيسبوك) خاضعةً للتنظيم من قبل الحكومات، وليس تحت حكم إمبراطور"، في إشارة إلى المدير التنفيذي للشركة، مارك زوكربيرغ، الذي أظهرته صورة التغريدة كإمبراطور جالس على عرش، في يده "فيسبوك"، والعالم عند قدمه. 

بعد فترة وجيزة، ردّ إيلون ماسك على تغريدة كوهن باختصار: "احذفوا "فيسبوك" إنه كسيح"، مستخدماً الوسم الشهير #DeleteFacebook، الذي استُخدم في أكثر من حملة لحذف المنصة المثيرة للجدل. 

وهي ليست المرة الأولى التي يُظهر فيها ماسك عداوته لـ"فيسبوك"، إذ في عام 2018 حذف صفحات "فيسبوك" الخاصة بشركاته، وعلّق على هذه الخطوة بالقول: "إنه ليس بياناً سياسياً ولم أفعل ذلك لأن شخصاً دفعني إلى فعله. فقط لا أحب "فيسبوك"، فقط هو يزعجني، آسف".

المساهمون