إيران تعلن استئناف تصدير البضائع للعراق عبر المنافذ الحدودية

23 فبراير 2020
الصورة
تعول إيران بشكل كبير على السوق العراقية (فرانس برس)
+ الخط -

أعلن مدير منفذ جذابة الحدودي الإيراني علي فرهودي عن استئناف تصدير السلع والبضائع غير النفطية إلى العراق اعتباراً من صباح اليوم الأحد وذلك عبر المنفذ.

وقال فرهودي، وفقاً لوكالة "إرنا"، إن الصادرات تتم بالتنسيق مع الجانب العراقي، الذي أعلن الجمعة الماضي إغلاق الحدود مع إيران بسبب مخاوف تفشي فيروس كورونا.

من جانبه، قال سید علي موسوي، المسؤول بمنطقة اروند الاقتصادية الحرة، إن منفذ شلمجة الحدودي مفتوح أمام تصدير البضائع إلى العراق، وإن عملية نقل البضائع مستمرة من هذا المعبر التجاري.

وأضاف المسؤول الإيراني للوكالة ذاتها أن الجانب العراقي أغلق الحدود أمام حركة الزائرين ولكن عملية نقل البضائع مستمرة من هذا المعبر التجاري.

وأشار إلى أن الشاحنات العراقية التي تحمل الترخيص تدخل إلى قسم الشحن في منفذ شلمجة لشحن البضائع إلى العراق، مضيفاً أن نحو 100 الى 150 شاحنة تدخل يومياً المنفذ.  


وتعول إيران بشكل كبير على السوق العراقية، خاصة في ظل تهاوي صادراتها إلى أوروبا بسبب العقوبات الأميركية التي جاءت في أعقاب انسحاب الرئيس دونالد ترامب من الاتفاق النووي، في مايو/ أيار 2018، التي تستهدف تصفير صادرات النفط وتجفيف منابع موارد النقد الأجنبي.

كان العراق قد قرر، الخميس الماضي، منع الوافدين من إيران من دخول أراضيه عبر كافة المنافذ الحدودية، مستثنياً العراقيين الذين يريدون العودة إلى بلدهم، والذين سيتوجب عليهم الخضوع لحجر صحّي.

وعلّقت الخطوط الجوية العراقية رحلاتها إلى إيران حتى إشعار آخر، بينما لم يتّضح بعد ما إذا كانت الطائرات الإيرانية ستُمنع كذلك من الهبوط في مطار بغداد.

 

المساهمون