إيران ترد على إرسال حاملة الطائرات الأميركية: خطوة استعراضية​

إيران ترد على إرسال حاملة الطائرات والقاذفات الأميركية: خطوة استعراضية​

06 مايو 2019
طهران: بيان بولتون توظيف جاهل (بيهروز ميهري/فرانس برس)
+ الخط -
في أول تعليق إيراني رسمي على إعلان الإدارة الأميركية نيتها إرسال قاذفات وحاملة طائرات إلى الشرق الأوسط، في رسالة "واضحة لا لبس فيها" إلى طهران، قللت الأخيرة من أهمية الخطوة، واصفة إياها بأنها "مجرد خطوة استعراضية".

وبحسب وكالة "تسنيم" الإيرانية، علّق المتحدث باسم المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، كيوان خسروي، مساء اليوم الإثنين، على البيان الذي أصدره مستشار الأمن القومي الأميركي، جون بولتون، حول إرسال حاملة الطائرات (يو إس إس أبراهام لينكولن) وقاذفات في منطقة القيادة المركزية الأميركية إلى الشرق الأوسط، قائلا إن "بولتون ليس لديه فهم عسكري وأمني، وتصريحاته استعراضية".

وأضاف خسروي أنه "وفقا لرصد دقيق للقوات المسلحة للجمهورية الإسلامية الإيرانية، فقد وصلت حاملة طائرات أبراهام لينكولن إلى البحر الأبيض المتوسط قبل 21 يوما"، مشيرا إلى أن "بيان بولتون توظيف جاهل لحادث محروق للحرب".

ولفت إلى "الهزائم المستمرة للجيش الأميركي في مواجهة الأزمات الإقليمية"، قائلا إنه "يستبعد أن يرغب قادة وجنود الجيش الأميركي في اختبار القدرات المثبتة للقوات المسلحة الإيرانية".

وكان مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون قد أعلن، في وقت سابق اليوم، في بيان، أن واشنطن سترسل حاملة الطائرات (يو إس إس أبراهام لينكولن) وقوة من القاذفات إلى منطقة القيادة المركزية الأميركية في الشرق الأوسط، "رداً على عدد من المؤشّرات والتحذيرات المقلقة والتصاعديّة".

وأضاف أنّ "الولايات المتحدة لا تسعى إلى حرب مع النظام الإيراني، لكننا على استعداد تام للرد على أي هجوم، سواء تم شنه بالوكالة، أو من جانب الحرس الثوري، أو من القوات النظامية الإيرانية".


وفي وقت لاحق الاثنين، قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إن الولايات المتحدة رصدت أنشطة إيرانية تشير إلى "تصعيد" محتمل، مؤكدا للصحافيين: "ما زلنا نرى نشاطا يدفعنا للاعتقاد باحتمال وجود تصعيد، لذلك نحن نتخذ كل التحركات الملائمة، سواء من الناحية الأمنية، أو من ناحية قدرتنا على ضمان توفر مجموعة واسعة من الخيارات أمام الرئيس (دونالد ترامب) في حال حدوث شيء فعليا".

من جهته، قال القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي باتريك شاناهان، إنه وافق على إرسال حاملة طائرات وقاذفات إلى الشرق الأوسط بسبب "تهديد جاد من قوات النظام الإيراني".

وقال على تويتر إن هذا "يمثل إعادة تمركز للعتاد تتسم بالحذر ردا على مؤشرات على تهديد جاد من قوات النظام الإيراني". وأضاف "ندعو النظام الإيراني إلى وقف جميع الاستفزازات. سنحمل النظام الإيراني مسؤولية أي هجوم على قوات أميركية أو مصالحنا"، بحسب "رويترز".

دلالات