إضراب شامل في غزّة رفضاً لورشة البحرين التصفوية

25 يونيو 2019
+ الخط -
عم إضراب شامل قطاع غزة، اليوم الثلاثاء، رفضاً لورشة البحرين الاقتصادية، التي تعقد اليوم وغداً، تحت عنوان "السلام من أجل الازدهار"، ويرى فيها الفلسطينيون "تصفية" لقضيتهم الوطنية، وذلك بدعوة من القوى الوطنية والإسلامية، التي ستنفذ عدة فعاليات بالتزامن مع فعاليات الورشة.

وأغلقت المؤسسات والبنوك والمحال التجارية أبوابها وتوقفت الحركة في الشوارع استجابة للدعوة، ورفعت على أبواب المحال التجارية شعارات تدعو لإسقاط "المؤامرة" وتؤكد رفض الفلسطينيين جميعاً ورشة البحرين التي تقدم حلولاً اقتصادية على حساب الحقوق الوطنية.

وعلقت في الأيام الماضية عدة لافتات باللون الأسود على مفترقات الطرق الرئيسية في القطاع رفضاً لورشة البحرين وصفقة القرن، ومن المقرر أنّ تنظم سلسلة فعاليات أخرى اليوم وغداً، سيكون أبرزَها مؤتمر وطني يعقد مساء اليوم في مدينة غزة وتلقى فيه كلمات مركزية.

وسيلقي رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية كلمة مركزية في المؤتمر، إلى جانب كلمات للفصائل وشخصيات وطنية فلسطينية من القدس والداخل المحتل، وسيلقي كلمة الشتات الفلسطيني الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة.

وتنظم القوى الوطنية والإسلامية غداً مسيرة مركزية وسط مدينة غزة باتجاه مقر المندوب السامي للأمم المتحدة وتنطلق من مقر وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، وستلقي فيها كلمة باسم الفصائل.

ذات صلة

الصورة
اعتصام المحامين الفلسطينيين أمام مقر مجلس القضاء الأعلى (العربي الجديد)

مجتمع

تواصل نقابة المحامين الفلسطينيين حراكها لإسقاط التعديلات والقرارات الخاصة بتشكيل المحاكم، وصعدت ضد القوانين التي ترى فيها مساً باستقلال القضاء، كما نظمت، الثلاثاء، اعتصاماً مركزياً أمام مقر مجلس القضاء الأعلى في مدينة البيرة.
الصورة
قلادة للتباعد الاجتماعي

منوعات وميديا

قاد انتشار جائحة كورونا الشاب الفلسطيني محمد صيدم من قطاع غزة إلى ابتكار قلادة إلكترونية، للمساهمة في تعزيز ثقافة التباعد الاجتماعي، مع استمرار تسجيل إصابات ووفيات جراء الوباء محلياً ودولياً.
الصورة
محمد شابط (عبد الحكيم أبو رياش)

منوعات وميديا

يعكس الفلسطيني محمد شابط، من مدينة غزة، المواقف اليومية التي تحصل معه، عبر مقاطع فيديو فكاهية يسعى من خلالها إلى تصوير الواقع المُعاش في قطاع غزة المُحاصر منذ أربعة عشر عامًا.
الصورة
الفتى مؤيد شراب: موهبة غنائية من فلسطين

منوعات وميديا

يحتضن الفتى الفلسطيني مؤيد شُرّاب (15 عاماً) من مدينة خان يونس جنوبي قطاع غزة، آلة الغيتار، ليحاكي بصوته أغاني المشاهير حول العالم، أملاً في إيصال موهبته للجميع.

المساهمون