إصابة عميد كلية طب الأسنان في جامعة القاهرة بفيروس كورونا

30 ابريل 2020
الصورة
حصر جميع المخالطين له (تويتر)

أعلن المتحدث الرسمي لجامعة القاهرة المصرية، محمود علم الدين، اليوم الخميس، إصابة عميد كلية طب الفم والأسنان في الجامعة، عاطف شاكر، بفيروس كورونا، مشيراً إلى أن أعراض المرض ظهرت عليه، وتم إجراء تحليل (PCR) الذي أثبت أنّه مصاب بالفيروس.

وقال علم الدين في بيان للجامعة، إنه "فور التأكد من إصابة عميد الكلية، تم حصر جميع المخالطين له من خلال لجنة مكافحة العدوى، وعددهم 17 شخصاً من العاملين والأطقم الطبية في الكلية، وأخذ مسحة لإجراء تحليل فيروس كورونا"، مستطرداً أن "اللجنة لم تحدد كيفية الإصابة، لا سيما أن الأطباء يتعاملون ويترددون على أماكن عديدة خارجية بحكم عملهم".

وأضاف أن "إدارة جامعة القاهرة قررت إغلاق مبنى كلية طب الفم والأسنان بشكل تام لمدة أربعة عشر يوماً، وهو المبنى الذي يحتوي على مكاتب الإدارة، وبعض العيادات التي جرى إيقاف العمل بها، منذ بدء تفعيل قرار تعطيل الدراسة في الجامعات في مارس/آذار الماضي، مع استمرار تقديم الخدمات الضرورية من مباني الكلية الأخرى".

وتابع أن "إدارة الجامعة سارعت إلى تطهير جميع أدوار مبنى الكلية بالكامل، بما فيها مكتب العميد، ومكتب السكرتارية الملحقة به، وقاعة مجلس الكلية، وجميع المكاتب والإدارات الأخرى، والعيادات، ودورات المياه بجميع الأدوار، وكذلك الطرقات والسلالم والمصاعد، على أن تستمر عملية التطهير بشكل دوري ومكثف لمدة أسبوعين".

كما أفاد بأنه "تم إبلاغ مستشفيات قصر العيني بأسماء المخالطين لعميد الكلية المصاب، تحسباً لاحتمالية إصابة أي منهم بالفيروس، ونقله إلى مستشفى قصر العيني الفرنساوي، والذي خصصته إدارة جامعة القاهرة لعزل العاملين فيها من المصابين بفيروس كورونا".


بدورها، قالت وكيل كلية طب الفم والأسنان في الجامعة، عزة عز العرب، إنه "تقرر عزل جميع المخالطين لعميد الكلية لمدة 14 يوماً، مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية خلال فترة العزل، ومتابعتهم بشكل دقيق، مبينة أن "علاج الحالات الطارئة يكون بعيادات الطوارئ في مبنى آخر مستقل بالكلية، بعيداً عن مبنى الإدارة الذي يتواجد به مكتب العميد".