إصابة عسكريين مصريين في هجمات جديدة بالعريش

إصابة عسكريين مصريين في هجمات جديدة بالعريش

27 يونيو 2019
+ الخط -

هاجمت مجموعات مسلحة تابعة لتنظيم "ولاية سيناء" الموالي لتنظيم "داعش" الإرهابي، مساء الأربعاء، عدة كمائن للأمن المصري غرب مدينة العريش، بمحافظة شمال سيناء ما أسفر عن وقوع جرحى في صفوف قوات الأمن.

وقال شهود عيان لـ"العربي الجديد" إن التنظيم هاجم عدة كمائن للأمن المصري في حي المساعيد غرب العريش، وهو كمين كنيسة المساعيد، والكمائن المحيطة به.

وأوضح هؤلاء أن قوات الأمن استطاعت الرد على المهاجمين ودفعهم للانسحاب من المكان.
ويشار إلى أنه الهجوم الثاني الذي يشنه التنظيم ضد قوات الأمن في قلب مدينة العريش في غضون 24 ساعة، وهي سلسلة الهجمات الأولى من نوعها منذ أكثر من عام، في أعقاب العملية العسكرية الشاملة التي بدأها الجيش في فبراير/ شباط 2018.

من جهتها، أفادت مصادر طبية في مستشفى العريش العسكري لـ"العربي الجديد" أن ثلاثة مجندين أصيبوا بجروح متفاوتة نتيجة هجمات الليلة.

وانتشرت قوات الأمن المصرية في كافة مناطق وسط مدينة العريش في أعقاب الأحداث.
وكان التنظيم قد هاجم أمس عدة كمائن للأمن المصري ما أدى لمقتل 7 عسكريين وإصابة آخرين، بالإضافة لمقتل مدني، وإصابة آخرين.

ويشار إلى أن قوات الجيش والشرطة تفرض تشديدات أمنية صارمة في محيط مدينة العريش ومداخلها منذ أكثر من عام.