إدانة زوجة نتنياهو بسوء استخدام الأموال العامة

محكمة إسرائيلية تدين زوجة نتنياهو بسوء استخدام الأموال العامة

16 يونيو 2019
الصورة
الاتهام وُجه لسارة نتنياهو بموجب صفقة مع النيابة(فرانس برس)
+ الخط -
قضت محكمة إسرائيلية، اليوم الأحد، بإدانة سارة نتنياهو، زوجة رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، بتهمة سوء استخدام الأموال العامة، وفق صفقة مع النيابة العامة.

وتقرر بموجب الصفقة التي تم التوصل إليها اتهام زوجة نتنياهو ببند استغلال مقصود لخطأ آخرين دون الغش والخداع. ووافقت زوجة نتنياهو على بند يتهمها باستغلال 175 ألف شيقل من الأموال العامة لغرض تضييفات ووجبات في مقر رئيس الحكومة. وكانت لائحة الاتهام الأساسية تحدثت بداية عن مبلغ 350 ألف شيقل.

وقضت المحكمة بتغريم زوجة نتنياهو بدفع مبلغ إجمالي قدره 55 ألف شيقل، وإدانة سارة نتنياهو بارتكاب مخالفة جنائية.

وكان بنيامين نتنياهو نشر، أمس، على شبكة "فيسبوك"، عشية إصدار قرار المحكمة اليوم، منشورًا لدعم زوجته، مدعيًا أنها تحملت الكثير من المضايقات وتشويه سمعتها فقط في محاولة للنيل من زوجها ومكانته السياسية وإسقاطه من الحكم.

وزعم نتنياهو أن زوجته التي تقوم بـ"نشاطات خيرية وتطوعية كثيرة" لم تحظ يوماً بكلمة طيبة من الإعلام ومن خصومه السياسيين.

وكانت زوجة نتنياهو خضعت لتحقيقات طويلة بعد نشر ملفات تتهمها وزوجها بالفساد حتى في إدارة شؤون مقر رئيس الحكومة، والمصروفات الهائلة التي صرفتها، بينها 350 ألف شيقل مقابل وجبات في مقر العائلة، ناهيك عن شكاوى أخرى ضد زوجة نتنياهو بشأن سوء معاملة مجموعة كبيرة ممن عملوا على خدمة عائلة نتنياهو على مر السنوات التي شغل فيها نتنياهو منصب رئيس الحكومة منذ العام 2009.

دلالات