أول مدربة في تاريخ الكرة الفرنسية ..تتنحى عن منصبها

أول مدربة في تاريخ الكرة الفرنسية ..تتنحى عن منصبها

24 يونيو 2014
هيلينا تتراجع عن تدريب كليرمون الفرنسي(صورة فرانس فوتبول)
+ الخط -

أعلن نادي “كليرمون فوت 63”، الناشط في دوري الدرجة الثانية الفرنسي لكرة القدم، عن تخلي البرتغالية هيلينا كوستا، التي أصحبت أول سيدة في تاريخ بلاد "الغال" تتولى تدريب فريق لكرة القدم من الرجال؛ عن منصب المدير الفني للفريق الأول.

وأكّد النادي الفرنسي في بيان نُشر عبر موقعه الالكتروني على شبكة الانترنت، بأنّ "كوستا" قرّرت عدم الوفاء بالتزاماتها مع إدارة النادي، في تدريب الفريق الذي يلعب في بطولة دوري الدرجة الثانية لكرة القدم في فرنسا.

وأبدى رئيس النادي الفرنسي، كلود ميشي، دهشته البالغة إزاء القرار الذي اتخذته "هيلينا"، مُشيراً إلى أنّه كان مفاجئاً ومثيراً للدهشة، مُعرباً في الوقت ذاته عن أسفه الجديد؛ للقرار المفاجئ الذي اتخذته المدربة البرتغالية البالغة من العمر (36 عاماً).

وقال كلود في تصريح لـ"فرانس فوتبول": هذا القرار مفاجئ وغير متوقع، أعتذر فعلاً عن هذا الوضع المحرج، وأغتنم الفرصة لتقديم شكري إلى كل من ساندني في قراراتي، وسينطلق النادي في فتح قنوات اتصال جديدة لمواصلة العمل.

يُذكر أنّ النادي الفرنسي كان أعلن في وقتٍ سابق تعيين هيلينا كوستا على رأس الإدارة الفنية للفريق الأول في النادي، وذلك لقيادته خلال الموسم الجديد 2014-2015، خلفاً للمدرب السابق ريجيس بروار.

وأصبحت "هيلينا" آنذاك أول امرأة تتولى منصب المدير الفني لفريق كرة قدم بعد تعيينها لتدريب فريق كليرمون فوت الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية الفرنسي، حيث جاء هذا القرار بعد مرور ثلاثة أشهر فقط من تعيين الرومانية، إيلينا غروبوسيلا، مدربة لفريق ديجون لكرة اليد.

وتتمتع المدربة البرتغالية بخبرة كبيرة، حيث سبق لها أن تلقت تكويناً في فريق سيدات نادي بنفيكا البرتغالي، قبل أن تُشرف فنياً على فريق أوديفاليس البرتغالي، ومن ثم المنتخبين القطري والإيراني للسيدات، فضلاً عن كونها قد عملت أيضاً ككشافة لاعبين رفقة فريق سيلتك الأسكتلندي.

المساهمون