أوزبكستان في آسيا... منافس شرس وعنيد لليابان

أوزبكستان في آسيا... منافس شرس وعنيد لليابان

05 يناير 2019
+ الخط -

يُشارك منتخب أوزبكستان في بطولة كأس آسيا، للمرة السابعة توالياً منذ عام 1996، هو منتخب قوي يملك عناصر تعرف جيداً كيفية التعامل مع الكرة. لم يُحقق المنتخب الأوزبكي نتائج كبيرة في البطولة الآسيوية، فأفضل ما حققه هو المركز الرابع في بطولة قطر عام 2011، والدور ربع النهائي في بطولتي 2004 و2015. وسيخوض منافسات البطولة في المجموعة السادسة ضد اليابان وتركمنستان وعُمان.

المشاركات تاريخياً
بدأ منتخب أوزبكستان مسيرته في بطولة كأس آسيا عام 1996، وخرج في النسخة الأولى من دور المجموعات، بعد أن حل عاشراً بتحقيقه فوزا وتعادلين. وفي نسخة لبنان عام 2000، خرج المنتخب الأوزبكي أيضاً من دور المجموعات، بعد أن أنهى المنافسات في المركز الـ12. لكنه في نسخة الصين عام 2004، فاجأ الجميع ووصل إلى الدور ربع النهائي لأول مرة في تاريخه.

وفي نسخة التنظيم المشترك في عام 2007، كرر الإنجاز مرة جديدة وبلغ الدور ربع النهائي، لكنه اصطدم بالمنتخب السعودي وخسر (2–1)، ليُنهي مشواره في المركز السابع. وفي نسخة قطر عام 2011، حقق أفضل إنجاز له في بطولة آسيا بعد أن حل رابعاً، لكن خسارته في الدور نصف النهائي كانت قاسية، بعد أن تلقى ستة أهداف نظيفة من المنتخب الأسترالي.

وفي النسخة الأخيرة عام 2015، بلغ المنتخب الأوزبكي الدور ربع النهائي أيضاً، وهذه المرة خسر أمام منتخب كوريا الجنوبية بعد التمديد بهدفين نظيفين. وها هو يعود للمشاركة في النسخة السابعة توالياً، وهذه المرة في الإمارات 2019. وفي المجموع، خاض المنتخب الأوزبكي 24 مباراة، حقق فيها 11 فوزاً مقابل ثلاثة تعادلات وعشر خسارات، وسجلت أوزبكستان 35 هدفاً مقابل 44 في مرماها.

المباريات في آسيا والنجم الأول
يبدأ المنتخب الأوزبكي مبارياته في بطولة كأس آسيا 2019، ضد منتخب عُمان في التاسع من شهر يناير/كانون الثاني على ملعب "الشارقة"، ثم يلعب مباراته الثانية ضد منتخب تركمنستان، في 13 يناير/كانون الثاني، على ملعب "رشيد"، ويختتم مبارياته في الدور الأول ضد المنتخب الياباني، في أقوى مباريات المجموعة، على ملعب "خليفة بن زايد".



أما نجم المنتخب الأوزبكي في البطولة الآسيوية بنسختها السابعة فهو القائد أوديل أحميدوف، والذي سيخوض غمار البطولة للمرة الثالثة خلال مسيرته الكروية. وقدم نفسه أمام الجماهير في نسخة قطر عام 2011، وذلك عبر هدف عالمي من على بُعد 40 متراً. هو يلعب في مركز خط الوسط ويُعتبر مفتاح اللعب للمنتخب الأوزبكي القادر على ضبط إيقاع اللعب والانتقال بالمنتخب من الدفاع إلى الهجوم.

مثّل أوديل أحميدوف المنتخب الأوزبكي في 91 مباراة حتى الآن وسجل 17 هدفاً، وهو يلعب مع فريق شانغهاي الصيني في 39 مباراة وسجل أربعة أهداف. وسيكون أحميدوف أحد أبرز نجوم المنتخب الأوزبكي في الإمارات من أجل الوصول إلى أول نهائي في البطولة الآسيوية.

المساهمون