أكاديمية لاماسيا في خطر...هناك خائن في برشلونة

أكاديمية لاماسيا في خطر...هناك خائن في برشلونة

29 يونيو 2017
كارليس بويول هو الخائن في برشلونة (Getty)
+ الخط -

أثار النجم السابق لفريق برشلونة الإسباني، كارلس بويول، غضب إدارة النادي "الكتالوني" بسبب الطريقة التي تصرف بها في أكاديمية لاماسيا، خصوصاً مع انتقال أحد أفضل مدافعي الأكاديمية إلى فريق مانشستر سيتي الإنكليزي باتفاق بين بويول وغوارديولا.

وكشفت الصحف الرياضية أن بويول خان الفريق الذي لعب معه لحوالي عشر سنوات، وذلك عبر عرض نجوم "لاماسيا" في سوق الانتقالات والمشاركة في إعداد الصفقات وبيع اللاعبين الصغار، الأمر الذي يؤثر سلباً على مستقبل النادي "الكتالوني".

وشارك بويول في عملية بيع أفضل لاعب خط وسط في الأكاديمية إريك غارسيا إلى فريق مانشستر سيتي بعد الاتفاق مع المدرب الإسباني بيب غوارديولا كونه موكل اللاعب الأول، والذي سيلعب مع الفريق الإنكليزي لحوالي ثلاث سنوات مع وجود عقوبة مالية في العقد في حال فسخ العقد.

وأسس كارلس بويول رفقة زميله السابق إيفان لا بينيا وكالة لبيع اللاعبين وعن طريقه وصل إريك غارسيا إلى مانشستر سيتي، كما أشارت المعلومات إلى أن بويول هو المسؤول الأول عن مغادرة المدافع مارك بارترا إلى فريق بوروسيا دورتموند الألماني.

وأثار هذا القرار غضب إدارة برشلونة التي تعتبر بويول بمثابة ابن النادي والحريص على مستقبل الفريق أكثر من أي أسطورة أخرى ارتدت قميص النادي "الكتالوني"، واعتبرت مشاركته في بيع اللاعبين من أكاديمية لاماسيا ضربة قوية للفريق.

(العربي الجديد)

المساهمون