أطفال فلسطين بلا أمان

أطفال فلسطين بلا أمان

29 مارس 2019
الصورة
ضحية الغاز المسيل للدموع (عبد الرحيم خطيب/ الأناضول)
+ الخط -


قُتل نحو 40 طفلاً فلسطينياً خلال الأشهر الـ12 الماضية، خلال التظاهرات قرب السياج الفاصل بين قطاع غزة المحاصر وإسرائيل، بحسب منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف". ونقل بيان عن المدير الإقليمي للمنظمة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، خيرت كابالاري: "خلال الأشهر الـ12 الماضية، قتل نحو 40 طفلاً في التظاهرات قرب السياج الأمني الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل". أضاف: "نقل نحو ثلاثة آلاف طفل مصاب بجروح إلى المستشفى، وتؤدي الكثير من هذه الجروح إلى إعاقات جسدية". وأعرب كابالاري عن "غضب يونيسف إزاء قتل وجرح أعداد كبيرة جداً من الأطفال من جراء النزاع".

وبحسب وكالة "فرانس برس"، يشهد قطاع غزّة، منذ 30 مارس/آذار في عام 2018، حالة من التوتر الشديد ومواجهات بين الفلسطينيين وقوات إسرائيلية، قرب السياج الفاصل بين قطاع غزة المحاصر وإسرائيل. وقتل 258 فلسطينياً وأصيب أكثر من 6557 في هذه المواجهات.



كما قتل جنديان إسرائيليان وأصيب سبعة إسرائيليين بجروح. وقال كابالاري: "في وقت تتوالى الدعوات إلى مزيد من التظاهرات في الأيام المقبلة، نذكّر جميع الأطراف بمسؤوليتها في إعطاء الأولوية دائماً لحماية حياة الأطفال وصحتهم ورفاههم. هذا أمر أساسي". ويستعد الفلسطينيون في قطاع غزة، غداً السبت، لتنظيم "مسيرة مليونية" في الذكرى السنوية الأولى لإطلاق "مسيرات العودة" على طول حدود القطاع مع إسرائيل، احتجاجاً على الحصار الإسرائيلي، ومطالبة بحق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى أرضهم.