أسطورة فرنسا يهاجم سواريز بتصريح ناري

12 مايو 2019
الصورة
سواريز مهاجم نادي برشلونة الإسباني (Getty)
+ الخط -
تعرض النجم الأوروغواياني لويس سواريز مهاجم نادي برشلونة الإسباني إلى الكثير من الانتقادات، بعدما فشل في مساعدة فريقه بالوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، نتيجة "الريمونتادا" التاريخية لرفاق المصري محمد صلاح مهاجم ليفربول في شباك البارسا بنصف نهائي المسابقة القارية.

وعبّر أسطورة الكرة الفرنسية فرانك لوبوف مدافع الديوك في كأس العالم 1998، عن سعادته بسقوط برشلونة أمام ليفربول، على الرغم من حبه للفريق الكتالوني، بسبب المشاعر السلبية التي يحملها تجاه المهاجم الأوروغواياني لويس سواريز.

ونقلت صحيفة "آس" الإسبانية، عن المدافع الفرنسي السابق فرانك لوبوف قوله: "أنا أحب برشلونة، لكنني فرحت بعدم تأهلهم لنهائي دوري أبطال أوروبا، بسبب لويس سواريز، الذي لا أحترم اللاعبين أمثاله، صحيح أنه لاعب عظيم ويمتلك مسيرة رائعة، لكنه مخادع كثير الشكوى، وأنا لا أمتلك أي احترام لشخص مثله".


وأضاف "لا أتحمل وجود لاعب مثله في ملاعب كرة القدم، لأنه أصبح قدوة سيئة للاعبين الصغار، بسبب ما فعله بيده أمام غانا في كأس العالم 2010، لقد كان سعيداً بذلك، بالإضافة إلى قيامه بعض منافسيه، وأتعجب كيف يواجهه منافسون بدم بارد".

يذكر أن فرانك لوبوف صاحب الـ51 عاماً، قد لعب بعددٍ من الأندية الأوروبية، وعلى رأسها تشلسي الإنكليزي، وأولمبيك مرسيليا الفرنسي، كما ساهم مع منتخب بلاده في تحقيق كأس العالم 1998، وكأس الأمم الأوروبية 2000، وكأس القارات 2001.

المساهمون