"مؤتمر الموسيقى العربية": إشكاليات المناهج والتوثيق

02 نوفمبر 2018
الصورة
نور الدين ضيف الله/ المغرب
+ الخط -

يُعدّ "مؤتمر الموسيقى العربية" الذي تنطلق أعمال دورته السابعة والعشرين عند العاشرة من صباح غدٍ السبت في "دار الأوبرا المصرية" بالقاهرة، وتتواصل حتى السادس من الشهر الجاري، أحد التظاهرات القليلة التي تناقش واقع الغناء والموسيقى في العالم العربي، لكنه يبقى مجرّد مداولات داخل قاعات مغلقة.

تقارب الدورة الحالية ثلاثة محاور؛ هي: آفاق تعليم الموسيقى العربية من حيث الاتجاهات الحديثة، ويتناول صياغة مناهج تعليمية جديدة تبدو شبه غائبة عن الأكاديميات والجامعات، خاصة تلك المتعلّقة بالآلات الشرقية، مثل الناي والعود والقانون.

ويدرس الثاني، وهو بعنوان "الموسيقى العربية مصدر إلهام للإبداع والأداء الموسيقي العربي والعالمي"، التجارب الجديدة التي تتناول الموسيقى العربية في سياق عالمي أو تمزجها بأنواع موسيقية أخرى، وهذه المسألة تحتاج إلى انفتاح في التلّقي ومراجعة نقدية في آن، قد تكون مفتقدة في الثقافة العربية.

ويبحث المحور الثالث في دور وسائل النشر والتوثيق والنقد في تشكيل واقع الموسيقى العربية، والذي يحتاج إلى جهود واسعة بالنظر إلى أن المدوّنة الموسيقية الرسمية لم توثَّق بالكامل، حيث ضاع الكثير من أرشيفها، وكذلك بالنسبة إلى آلاف الألحان والمقطوعات الشعبية التي أُهملت بشكل أكبر.

يُفتَتح المؤتمر بجلسة تتضمّن ورقة بعنوان "بين معالم الهوية الموسيقية العربية والموسيقى الغربية" لـ عامر الديدي من لبنان، و"استخدام التكنولوجيا الرقمية في توثيق وحفظ ونشر التراث الموسيقي العربي" لـ سليم الزغبي من فلسطين، و"موسيقى الراي: المحنة، الهوية، العولمة" لـ ناصر الطائي من عُمان، و"الموسيقى العربية في ظل مفهوم موسيقى العالم" لـ سورين سورنسون من الدنمرك.

تُقام في اليوم نفسه جلسة ثانية تضمّ أوراقاً حول "التعلّم الإلكتروني في الموسيقى العربية: مشروع يتتظر التحقيق" لـ محمد المصمودي من تونس، و"الاتجاهات المعاصرة في تعليم العزف على آلات الموسيقى العربية" لـ نبيل الدراس من الأردن، و"أسس التعليم الموسيقي الأكاديمي في الوطن العربي بين المناهج الغربية المقتبسة وأهمية الانطلاق من تراث الأعمال الموسيقية- الغنائية العربية" لـ نجيب شيشون من الجزائر.

كما تُعقد عند السادسة من مساء الإثنين مائدة مستديرة حول مصطلح "الموسيقى العربية" يشارك فيها كلّ من عبد العزيز عبد الجليل من المغرب، وعبد الحميد حمام من الأردن، ويوسف طنوس من لبنان، ورشا طموم من مصر، ومحمد المصمودي من تونس، وناصر الطائي من عُمان، ومحمد جمال من البحرين.

دلالات

المساهمون