"لوغو" المتحف المصري الكبير: "الفراعنة بيعيطوا"

11 يونيو 2018
الصورة
سخرية من انعدام الذوق في الشعار (تويتر)
تعرض الشعار (اللوغو) الخاص بالمتحف المصري الكبير بمنطقة الأهرام لحملة سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وهاجم ناشطون ما وصفوه بانعدام الذوق في الشعار، معتبرين أنّه غير مناسب لأكبر متحف مصري، ووصل الهجوم لاتهام من اختاروه "بالمحسوبية والفساد".

ويأتي الهجوم على "لوغو" المتحف عقب موجات من السخرية في الفترة الأخيرة، من عدة تصميمات تخص المنتخب المصري لكرة القدم، مثل الطائرة الخاصة بالفريق، والحافلة الرسمية والزي الرسمي.

وفشلت محاولات وزارة الآثار الدفاع عن الشعار وإيقاف السخرية منه. ووصف إبراهيم الشعار: "‏شعار المتحف المصري الكبير عبارة عن كسر سيراميك.. الفراعنة لو موجودين كانوا سابوا المتحف ومشيوا".

وغرد محمد عمارة: "‏شعار المتحف المصري الكبير.. تصميم بلا هوية يجلب السخرية".
ولخص عبد العزيز، الأسبوع الفائت: "‏ملخص هري الأسبوع: طيارة المنتخب.. أتوبيس المنتخب.. بدلة المنتخب.. تميمة المنتخب.. مجدي عبد الغني.. شعار المتحف الكبير.. مفرش المتحف الكبير.. فين زمن الهري الجميل عن الكنافة بالمانجا وأسعار كحك العيد".

بدورها، طالبت هبة عريبة: "‏شعار المتحف المصري الكبير.. يستحق براءة اختراع دمار شامل وجائزة الفاشلين".

وغرد الناشط مجدي كامل عن حال الفراعنة الآن: "‏شعار المتحف المصري الكبير حتة بلاطة؟ أمال لو كان متحف صغير كنتوا عملتوا إيه؟ الفراعنة بيعيطوا في مقابرهم".

وردت صفاء صالح على وزارة الآثار، التي قالت إن التصميم جاء بعد منافسة 8 دول: "‏٨ دول بحالهم؟.. وده يخلينا نتخرس يعني؟ أكتر من ٨ دول ضيعوا ملايين البشر في الحروب العالمية، أحيانا بتجتمع الدول على كوارث واللوجو بتاعكم ده كارثة كبيرة.. كبيرة أوي، لوجو زفت وهباب على دماغ الـ٨ دول ولا يليق بحضارة كالحضارة المصرية يا بتوع عقدة..".