"لا فساد": لبنان يحافظ على مستوى نزاهة متدن

"لا فساد": لبنان يحافظ على مستوى نزاهة متدن

25 يناير 2017
الصورة
المجتمع المدني يقاوم الفساد في لبنان (Getty)
+ الخط -
أعلنت "الجمعية اللبنانية لتعزيز الشفافية – لا فساد"، اليوم الأربعاء، استمرار تسجيل البلاد لمستوى مُتدن في نتائج مؤشر مدرَكات الفساد لعام 2016، الذي يتزامن الإعلان عن نتائجه في كافة فروع منظمة الشفافية الدولية كل عام. 

وأكد نائب رئيس الجمعية مصباح مجذوب، حيازة لبنان على درجة 28/100، محافظاً على مستوى النزاهة المتدني نفسه بالمقارنة مع العام الماضي. كما سجل لبنان، بحسب مجذوب، تراجعا إلى المرتبة 136 من أصل 176، بعدما كان في المرتبة 123 من أصل 168 في العام الماضي.

وتصدرت دولتا قطر والإمارات قائمة الدول العربية الأقل فسادا في مؤشر رصد الفساد لعام 2016، الصادر اليوم عن منظمة الشفافية الدولية، في حين احتلت كل من الصومال واليمن وسورية الدول الأعلى فسادا. 

واعتبر المجذوب أن نتيجة لبنان "عكست إلى حد كبير فترة ما قبل انتخاب رئيس الجمهورية ميشال عون، التي شهدت استفحال الفساد في جميع القطاعات".

وربط المجذوب بين "تعطيل الأداء الحكومي وشلّ الحركة التشريعية للمجلس النيابي، وبين تغييب الأجهزة الرقابية عن ممارسة مهامها".

وفي مقابل الأرقام غير المشجعة لمستوى الفساد في لبنان، رحبت الجمعية بإقرار البرلمان لمشروع قانون "حق الوصول إلى المعلومات" وتعيين وزير دولة لشؤون مكافحة الفساد "وهي مؤشرات على نية الحكومة الجدّية في سعيها لمكافحة هذه الظاهرة".

كذلك طالبت "لا فساد" بإقرار اقتراح قانون يُجيز إنشاء الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، التي اُوكِلت إليها صلاحية المساعدة في حق الوصول إلى المعلومات مع الإدارات المتمنِّعة، وقانون حماية كاشفي الفساد، وقانون الحكومة الالكترونية.

وشمل مؤشِّر مدرَكات الفساد لهذا العام 176 دولة من أنحاء العالم المختلفة.

دلالات

المساهمون