"كائنات المخيال".. خزف عربي معاصر

"كائنات المخيال".. خزف عربي معاصر

29 نوفمبر 2019
الصورة
(من المعرض)
+ الخط -

أربعون فناناً عربياً تجتمع أعمالهم في معرض تحت عنوان "كائنات المخيال: خزف عربي معاصر" في "المتحف الوطني للفنون الجميلة" في عمّان، ينطلق عند الخامسة من مساء الإثنثن، الثاني من الشهر المقبل، ويتواصل حتى السادس من شباط/ فبراير 2020.

المعرض، الذي يبدأ في العاصمة الأردنية قبل أن يتنقل بين عدد من البلدان العربية، يُعد الأول من نوعه فكرة ومضموناً، ويشترك فيه فنانون من أجيال وخلفيات مختلفة بعمل صحن من الخزف بحجم 53 سنتمتراً، حيث تقتصر الأعمال على صحون الخزف بتصورات مختلفة تشترك في تناولها الراهن.

المشروع يستلهم أعمال الطبق الخزفي للفنان العراقي سعد شاكر (1935 - 2005)؛ أحد أبرز فناني الخزف في التشكيل العراقي والعربي، ويشارك في إعداده "ستوديو إنكي" لنجل شاكر الفنان دلير سعد.

من المشاركين 15 فناناً عراقياً منهم ضياء العزاوي، وعلي طالب، وصدام الجميلي، وعمار داود، وعلي جبار، ودلير شاكر، ونزار يحيى، وكريم رسن، وغسان غائب، ومحمود العبيدي، وسيروان باران، ورياض نعمة، وسالم الدباغ، ووليد القيسي، ومحمد الشمري، وشنيار عبد الله، ووليد رشيد.

من فلسطين يحضر بشار الحروب، وتيسير بركات، وسماح شحادة، ومن الأردن حازم الزعبي، ومحمد العامري، وخالد خريس، ودينا حدادين، وجهاد العامري، ووجدان، ومن المغرب محمد العنزاوي، وهشام بن احود، ومحمد المرابطي أما من مصر فيشارك عادل السيوي ومحمد عبلة، ومن السعودية فهد النعيمة، وزمان جاسم، وعلا حجازي، ومن الإمارات فاطمة لوتا.

دلالات

المساهمون