"قسد" تعلن مسؤوليتها عن تفجيرات الشمال السوري الأخيرة

"قسد" تعلن مسؤوليتها عن تفجيرات الشمال السوري الأخيرة

27 يناير 2019
+ الخط -
أعلنت مجموعة تابعة لمليشيا "قوات سورية الديمقراطية" (قسد)، اليوم الأحد، مسؤوليتها عن التفجيرات التي شهدتها مناطق عفرين وريف حلب الشمالي، خلال الأيام القليلة الماضية.

ونقلت وكالة "هاوار" التابعة للمليشيا بياناً صادراً عن مجموعة تُطلق على نفسها اسم "قوات تحرير عفرين" أكدت فيه تنفيذها أربع عمليات تفجيرية في مارع ومركز مدينة عفرين.

وأضاف البيان أن التفجيرات "استهدفت مجموعات تابعة للجيش التركي والجبهة الشامية وفرقة السلطان مراد التابعتين للجيش السوري الحر"، مشيراً إلى أن هذه العمليات أوقعت قتلى وجرحى في صفوف تلك القوات، بينهم ثلاثة قتلى من الجنود الأتراك وجريح، وفقاً للبيان.

وقتل وأصيب عشرات المدنيين في الآونة الأخيرة نتيجة تفجيرات ضربت مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة في الشمال السوري.

وتعتبر "قسد" وجود الجيشين "الحر" والتركي في عفرين "احتلالاً"، وكانت قد هدّدت في وقت سابق بشنّ هجوم على المنطقة، كما تبّنت العديد من العمليات التفجيرية هناك.