"قسد" تسلّم العراق 25 طفلاً وامرأة إيزيديين

"قسد" تسلّم العراق 25 طفلاً وامرأة إيزيديين

14 ابريل 2019
+ الخط -
أعلنت "الإدارة الذاتية" التابعة لمليشيا "قوات سورية الديمقراطية" (قسد) اليوم السبت، إعادة 25 طفلاً وامرأة كانوا مختطفين لدى تنظيم "داعش" الإرهابي، إلى أهاليهم في العراق.

وقال مسؤول "البيت الإيزيدي" زياد رستم، في مؤتمر صحافي في ريف مدينة القامشلي إن مجلس الإيزيديين في شنكال (سنجار) تسلّم 25 طفلاً وامرأة من "الإدارة الذاتية".
وأوضح أن المفقودين من الإيزيديين يبلغ عددهم نحو 3040 شخصاً، وأضاف أن عمليات البحث عنهم ما تزال مستمرة.
كما أشار إلى أن عدد الذين جرى تحريرهم في معركة الباغوز بلغ 300 شخص من أصل 850 حررتهم "قسد" منذ عام 2015.

يشار إلى أن تنظيم "داعش" الإرهابي كان قد اجتاح في أغسطس/ آب 2014 بلدة سنجار العراق بمحافظة نينوى (شمالاً) التي تمثل معقل الإيزيديين في العراق، وارتكب جرائم شنيعة في حقهم من خلال قتل عدد كبير من الرجال، واختطاف النساء والأطفال، الأمر الذي أثار موجة رفض محلية ودولية.
وقال مكتب إنقاذ الإيزيديين المختطفين الذي يعمل بتوجيه من حكومة كردستان العراق، إنه تمكن منذ أكتوبر/ تشرين الأول 2014 من تحرير أكثر من ثلاثة آلاف شخص كانوا مختطفين لدى تنظيم "داعش" الإرهابي، موضحا أن العمل متواصل لإنقاذ آخرين.