"غوغل" نحو منافسة "أوبر" بسياراتها الذكية

"غوغل" نحو منافسة "أوبر" بسياراتها الذكية

16 يناير 2017
يختار الراكب وجهته ثم يترك الباقي على السيارة(كيم كوليش/Getty)
+ الخط -

اعتاد المتابعون على الأخبار القادمة من "غوغل" التي تتحدث عن تجارب سيارتها ذاتية القيادية، لكن لم تتسرب أية أدلة على الوسيلة التي سوف تستخدمها الشركة من أجل تحويل مشروعها هذا إلى مصدر ربح، لكن المعلومة الجديدة حول آخر براءات اختراعها قد تزيح هذا الغموض.

وأوضح موقع "ذا فيرج" التقني أن "غوغل" قد سجلت براءة اختراع تتعلق بالنقل في الطرقات، وهي وثيقة تجعلها منافسة مباشرة لشركة النقل "أوبر".

 وكشفت الوثيقة أن "غوغل" سوف توفر سيارات ذاتية القيادة سوف تسمح للركاب بأن يدخلوا بعض المعلومات المتعلقة بالوجهة التي يودون الذهاب إليها، ثم تنطلق السيارة بهم إلى حيث يريدون بشكل ذاتي.

واستدرك الموقع موضحاً أن "غوغل" ما زالت تواجه تحديات عدة في ما يخص السيارات ذاتية القيادة التي تعمل عليها. ويعتبر التحدي الأمني هو الأكبر، خصوصاً عند قيادة السيارة في مكان ذي بنايات كثيرة أو به زحمة سير.

وفي محاولة لتخطي هذه الحواجز، أشارت الشركة في هذا السياق إلى أنها سوف تعمل على توفير الضمانات الآمنة لتوفير طرق ومسارات وأماكن آمنة للمستخدمين، وهو ما سيجعلها  خدمة "آمنة ومتوافرة ومفيدة".

 وتحويل هذه السيارات إلى خدمة نقل خاص يجعلها منافسة لخدمات ممثالة أشهرها "أوبر" التي تعمل بالطريقة نفسها على تحديد المكان ثم التوجه إليه ولو بشكل بشري.

 ولا تخلو جعبة "أوبر" أيضاً من خطط مستقبلية لتغيير وجه التنقل في الشوارع. إذ سبق وكشفت تقارير عن توجهها إلى توفير سيارات طائرة أقرب لتلك التي لطالما شاهدناها في أعمال الخيال العلمي. 

دلالات