"داعش" يُعلن دولة الخلافة ويُبايع أبو بكر البغدادي

"داعش" يُعلن دولة الخلافة ويُبايع أبو بكر البغدادي

29 يونيو 2014
أعلن "داعش" إسقاط الحدود (كريم صاحب/فرانس برس/Getty)
+ الخط -
أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش)، اليوم الأحد، "قيام الخلافة الإسلامية"، وبايع زعيمه أبو بكر البغدادي "خليفة للمسلمين"، بموازاة إعلانه إسقاط الحدود بين الدول التي له تواجد فيها.

وذكر المتحدث باسم التنظيم، أبو محمد العدناني، في تسجيل مصوّر، أن "الدولة الاسلامية ممثلة بأهل الحل والعقد فيها، من الأعيان والقادة والأمراء ومجلس الشورى، قررت إعلان قيام الخلافة الإسلامية وتنصيب خليفة دولة المسلمين، ومبايعة الشيخ المجاهد، أبو بكر البغدادي، فقبل البيعة، وصار بذلك إماماً وخليفة للمسلمين".

وأضاف "وعليه يُلغى اسم العراق والشام من مسمَّى الدولة من التداولات والمعاملات الرسمية، ويقتصر على اسم الدولة الإسلامية ابتداء من هذا البيان". وتابع "ها هي راية الدولة الاسلامية، راية التوحيد عالية خفاقة مرفرفة تضرب بظلالها من حلب إلى ديالى، وباتت أسوار الطواغيت مهدمة وراياتهم مكسرة".

وأبو بكر البغدادي، هو ابراهيم عواد ابراهيم، من مواليد العام 1970، من مدينة سامراء العراقية. وعُدّ مسؤولاً عن كافة النشاطات العسكرية لتنظيم "القاعدة" في العراق، قبل أن يصبح الاسم الأبرز لـ"داعش" الذي ارتبط بروزه مع الثورة السورية، في ظروف مريبة لناحية دور النظامين السوري والإيراني في اتساع دوره.

المساهمون