"حمى الدنج" تصل لأعلى مستوياتها في ساو باولو

"حمى الدنج" تصل لأعلى مستوياتها في ساو باولو

23 مايو 2014
الصورة
صورة لاحدى المخيمات شرق ساوباولو (GETTY)
+ الخط -
بلغت معدلات الإصابة بحمّى الدنج أعلى مستوياتها خلال خمس سنوات في ساو باولو، الأكثر اكتظاظاً بالسكان في البرازيل، مع تسجيل ستة آلاف وخمس حالات منذ مطلع العام الجاري في تلك المدينة التي ستستضيف ست مبارايات بمونديال 2014.


وكانت الحالات التي سُجلت في أول 20 أسبوعاً من 2014 هي الأعلى من بين الحالات المؤكدة خلال نفس الفترة من السنوات الأربع السابقة، بحسب تقرير مندوبية وزارة الصحة في ساو باولو.
وعلى وجه التحديد، تم رصد خمسة آلاف و855 حالة في 2010 وأربعة آلاف و191 في 2011، وألف و150 في 2012 وألفين و617 في 2013.


وأكدت بلدية ساو باولو التي يسكنها أكثر من 10 ملايين شخص، وفاة خمسة مواطنين بحمى الدنج منذ مطلع العام الجاري.


وفي ظل زيادة حالات الاصابة ببعض المدن، حذرت قنصليات العديد من الدول من تهديد الدنج في البرازيل، وهو ما وصفته مؤسسة دعم الأبحاث بولاية ساو باولو، بالأمر "المبالغ فيه".


وبحسب دراسة، أجراها مؤخراً متخصصون برازيليون، فإنه في أسوأ الحالات، 100 فقط من بين 600 ألف سائح أجنبي سيزورون البرازيل خلال المونديال، أي ما لا يقل عن 0.02% قد يصابون بحمى الدنج خلال فترة إقامتهم.


وأشار المتخصصون إلى أن معظم حالات الإصابة تحدث بصفة عامة بين الأسبوع 15 و20 من العام، بينما يبدأ المونديال في الأسبوع 24 من 2014.

المساهمون