"حماس" تدعم فتح المحكمة الجنائية تحقيقاً في "جرائم" إسرائيل

"حماس" تدعم فتح المحكمة الجنائية تحقيقاً في "جرائم" إسرائيل

17 يناير 2015
+ الخط -

أكدت حركة "حماس"، أنّها تدعم قرار المحكمة الجنائية الدولية، بفتح تحقيق "بشأن ارتكاب إسرائيل جرائم حرب في الأراضي الفلسطينية".

وقال المتحدث باسم الحركة، سامي أبو زهري، في بيان له، اليوم السبت، إنّ "فتح المحكمة الجنائية الدولية، تحقيقاً بشأن ارتكاب إسرائيل جرائم حرب بحق الفلسطينيين خطوة في الاتجاه الصحيح"، مضيفاً أن حركته تدعم كل خطوة تساعد في "فضح الجرائم الإسرائيلية، وتقديم القادة الإسرائيليين للمحاكم الدولية والجنائية".

ودعا إلى "اتخاذ خطوات تنفيذية على الأرض، تمكّن من محاكمة ومحاسبة قادة الاحتلال على جرائمهم بحق الفلسطينيين".

وكانت المحكمة الجنائية الدولية، قد أعلنت عن بدء تحقيق أولي في ارتكاب قادة إسرائيليين لجرائم حرب محتملة في الأراضي الفلسطينية.

وقالت المدعية العامة في المحكمة، فاتو بنسودا، إنها تعتزم إجراء التحقيق الأولي "باستقلال تام وحيادية"، وهو ما وصفته الحكومة الإسرائيلية بـ"الأمر المخزي".