"بيت العنكبوت"... صفعة أمنية جديدة للاحتلال الإسرائيلي

04 اغسطس 2020
الصورة
إشادة بعملية بيت العنكبوت (تويتر)

يُظهر الفيلم الوثائقي الذي عرضته "سرايا القدس"، الذراع العسكرية لحركة "الجهاد الإسلامي" الفلسطينية، مساء الاثنين، جزءاً من صراع الأدمغة الدائر بين الاحتلال الإسرائيلي من جهة وفصائل المقاومة الفلسطينية من جهة أخرى.
وكشفت "سرايا القدس" جزءاً من عملية أمنية معقدة اخترقت خلالها آليات عمل "الشاباك"، جهاز الاستخبارات الإسرائيلي المسؤول عن تجنيد العملاء الفلسطينيين، عبر تضليل الجهاز من قبل مجندين من "السرايا" استطاع الاحتلال الوصول إليهما والالتقاء بهما داخل الأراضي المحتلة أيضاً.
وأثار الفيلم الوثائقي ردود فعل مرحبة بالجهد الأمني الذي كشفت عنه "السرايا"، وأشادت فصائل وقوى مقاومة وشخصيات فلسطينية مختلفة بالعملية، إضافة إلى انتشار عدة وسوم لتأييد العمل الذي قام به الجناح المسلح للجهاد.
وجند الشاباك الإسرائيلي اثنين من عناصر "سرايا القدس" للعمل لصالحه، لكن العنصرين كانا جزءاً من خطة أعدتها "السرايا" لاستدراج الاحتلال، وكشف مخططاته. ونجحت العملية في إفشال مخطط إسرائيل لاغتيال أحد قادة المقاومة في غزة، وكشفت أحد عملائه غير المعروفين.
وقابل أحد المجندين من "السرايا" ضابط "الشاباك" المشغل له مرتين داخل الأراضي المحتلة، وخضع لفحص عبر جهاز كشف الكذب، وكان ذلك بترتيب مسبق مع أمن "سرايا القدس"، التي كانت ترصد وتؤمن دخول وخروج المجند من السياج الحدودي الفاصل.

وزود أحد المجندين "الشاباك" الإسرائيلي بمعلومات عن مرابض وهمية للمقاومة على أساس أنها مرابض صواريخ بعيدة المدى، وفاخر الاحتلال باستهدافها في حينه، ليتبين لاحقاً أنها مرابض وهمية.
وأُنهي الفيلم الوثائقي الذي استمر لخمس وثلاثين دقيقة، بقيام أحد المجندين بإبلاغ ضابط "الشاباك" الإسرائيلي بأنه وقع في فخ نصبته له "سرايا القدس"، وطلب منه باستهزاء الذهاب إلى مستشفى إسرائيلي لوضع "محلول".
وفي تغريدات عقب بث الفيلم، قال الناطق العسكري باسم "سرايا القدس"، أبو حمزة، إنّ ما تم عرضه في وثائقي "بيت العنكبوت" من ضربات أمنية مُعقدة ومُركزة ومُحكمة هو حصيلة سنوات من العمل المتواصل في الخفاء ضد أجهزة الأمن الصهيونية، وهو غَيض من فيض مما سَمحت قيادة سرايا القدس بنشره.


ولفت أبو حمزة إلى أنّ هناك "تكاملا في العمل بين وحدات سرايا القدس أدى إلى إنتاج منظومة أمنية رصينة وقوية أفشلت الكثير من مخططات العدو الشيطانية، وأحبطت العديد من محاولات الاغتيال واستدراج المجاهدين".

وشدد على أنّ "الجهود الاستخباراتية لجهاز أمن السرايا هدفها الأساسي والرئيس تحصين الجبهة الداخلية للمقاومة الفلسطينية وحماية مُقدراتها، والجهاز في حالة تواصل وتنسيق مُستمر مع الأجهزة الأمنية في قطاع غزة".

وفي سياق الإشادة، قال الناطق باسم "حماس" فوزي برهوم، إنّ ما عرضه الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في وثائقي "بيت العنكبوت" هو استمرار للمعارك المحتدمة والمتواصلة مع الاحتلال الإسرائيلي وعلى جميع الصعد الميدانية والأمنية.
ولفت برهوم إلى أنّ ما عرضته "سرايا القدس" حمَل رسالة قوية وواضحة للاحتلال أثبتت فيها قدرة المقاومة على التحدي وتوجيه ضربات قاصمة له أمنيًا واستخباراتيًا.