"المركزي الأوروبي"يحرّك أسهم أوروبا والوظائف ترفع النفط الأميركي

"المركزي الأوروبي"يحرّك أسهم أوروبا والوظائف ترفع النفط الأميركي

07 يونيو 2014
الصورة
جانب من تعاملات بورصة لندن(أرشيف/مايلز ويلز/Getty)
+ الخط -

صعدت أسعار العقود الآجلة للنفط الأميركي، الجمعة، مدعومة بتقرير قوي للوظائف في الولايات المتحدة، أشار إلى مزيد من التحسن الاقتصادي بما ينطوي عليه هذا من زيادة في الطلب على النفط.

وأظهرت بيانات من وزارة العمل الأميركية أن أكبر اقتصاد في العالم شهد في مايو/ أيار رابع زيادة شهرية على التوالي في الوظائف ليعود التوظيف في الولايات المتحدة إلى مستوياته قبل الركود ويقدم تأكيداً بأن الاقتصاد نفض عن نفسه تباطؤ الشتاء الذي نتج عن أحوال جوية قاسية.

وصعدت عقود الخام الأميركي الخفيف، من نوعية غرب تكساس تسليم يوليو/ تموز، 18 سنتاً لتسجل عند التسوية 102.66 دولار للبرميل بعدما قفزت في وقت سابق من الجلسة إلى 103.07 دولارات.

وفي بورصة البترول الدولية بلندن، تراجعت عقود خام القياس الأوروبي، مزيج برنت، 18 سنتاً لتسجل عند التسوية 108.61 دولارات للبرميل مع انحسار التوترات في أوكرانيا.

ويذكر أن النزاع بين كييف وموسكو قد عزز أسعار برنت بسبب مخاوف من أنه قد يقوّض صادرات النفط الروسية. وقال مارك كينان، رئيس بحوث السلع لآسيا في سوسيتيه جنرال: "التوتر بين روسيا وأوكرانيا تراجع نوعاً ما بعد الانتخابات الأوكرانية". وقال مسؤول فرنسي إن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، والرئيس الأوكراني المنتخب، بيترو بوروشينكو، أجريا أول محادثات مباشرة بينهما يوم الجمعة، على هامش احتفالات في فرنسا، وناقشا اتفاقاً محتملاً لوقف إطلاق النار في أوكرانيا.

وقال مسؤول في الحكومة الأوكرانية إن البلدين سيستأنفان أيضاً مطلع الأسبوع المقبل محادثات لتسوية نزاع حول أسعار الغاز وإن كييف تدرس تسديد ديون مستحقة عن إمدادات الغاز الروسي إليها العام الماضي.

إلى ذلك، واصلت الاسواق الاوروبية ارتفاعها لليوم الثاني مستفيدة من خطوة خفض سعر الفائدة الاساسية على اليورو وسعر فائدة الايداع التي أعلن عنها "المركزي الاوروبي" أمس.

وقادت الأسهم القيادية في جنوب منطقة اليورو أسهم أوروبا إلى الصعود للأسبوع الثامن على التوالي، يوم الجمعة، لتواصل مكاسبها بدعم من إجراءات المركزي الأوروبي لتيسير سياسته النقدية. ولقيت الأسهم الأوروبية دعماً أيضاً من تقرير قوي للوظائف الجديدة في الولايات المتحدة.

وصعد مؤشر إيبكس الأسباني 1.73 بالمئة، في حين ارتفع المؤشر الرئيسي للأسهم الايطالبة 1.54 بالمئة. وأنهى مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى جلسة التداول مرتفعاً 0.6 بالمئة عند 1388.48 نقطة.

وأغلق مؤشر يوروستوكس 50، لأسهم الشركات الكبرى في منطقة اليورو، مرتفعاً 0.8 بالمئة عند 3294.28 نقطة، وهو مستوى لم يشهده منذ عام 2008. وهبط مؤشر يوروستوكس 50، لتقلّبات السوق أو ما يطلق عليه "مؤشر الخوف" في أسواق أوروبا، 8 بالمئة إلى 13.4، وهو أدنى مستوى له منذ ما قبل الأزمة المالية التي اندلعت في 2007.

وبدأت الأسهم الأوروبية ـ وفي مقدمتها أسهم البنوك ـ الصعود يوم الخميس بعد خفض البنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة إلى مستويات قياسية وأطلق سلسلة إجراءات لضخ أموال في اقتصاد منطقة اليورو وتعهد بأن يتخذ المزيد من الاجراءات عند الحاجة للتصدي لخطر انكماش للأسعار على غرار ما حدث في اليابان. وفي أنحاء أوروبا، أغلق مؤشر فايننشال تايمز البريطاني مرتفعاً 0.66 بالمئة، في حين صعد مؤشر داكس الألماني 0.4 بالمئة ومؤشر كاك الفرنسي 0.71 بالمئة.

دلالات

المساهمون