"الدستور" المصري: انتهاكات وضرب مبرح لمعتقلي "الشورى"

"الدستور" المصري: انتهاكات وضرب مبرح لمعتقلي "الشورى"

14 يوليو 2015
+ الخط -

 

أعلن حزب "الدستور" المصري عن تعرض المعتقلين في أحداث مجلس الشورى، اعتراضاً على قانون التظاهر، لانتهاكات داخل السجون.

وأفاد بورود معلومات عن تعرض المعتقلين للضرب المبرّح، وعزل عدد منهم في زنازين انفرادية.

وأضاف في بيان أن "أحد المعتقلين اعترض على كميات الطعام الضئيلة، التي يتم منحها لهم، فما كان من قوات الأمن إلا الاعتداء عليهم".

ولفت إلى أنه "في الوقت الذي كان متوقعاً فيه إصدار عفو عن كل المعتقلين في أحداث مجلس الشورى، بمناسبة عيد الفطر المبارك، تخرج معلومات عن تعرضهم لانتهاكات، فضلا عن التهديد بنقلهم إلى سجون خارج القاهرة".

وطالب الجهات المعنية، وعلى رأسها النائب العام، بـ"سرعة التحقيق في هذه التجاوزات غير المبررة، ومحاسبة المسؤولين عنها، إضافة إلى مطالبة المجلس القومي لحقوق الإنسان بسرعة التدخل".

وشدد على "ضرورة الإفراج عن كل الشباب بسبب المشاركة في احتجاجات سلمية، يضمنها القانون والدستور".