"أطباء بلا حدود" تحذّر من تفشي الملاريا جنوب السودان

"أطباء بلا حدود" تحذّر من تفشي الملاريا جنوب السودان

07 نوفمبر 2014
+ الخط -

حذّرت منظمة أطباء بلا حدود، العاملة في جنوب السودان، من ارتفاع حالات الإصابة بمرض الملاريا في ولايات شمال بحر الغزال وأراب وغرب الاستوائية إلى جانب منطقة أبيي.

ودعت المنظمة الدولية، غير الحكومية، في بيان لها، اليوم الجمعة، إلى زيادة إمدادات العلاج لمرضى الملاريا في المناطق المذكورة، مشيرة إلى أنه مع بداية فصل الخريف في كل عام تزداد حالات الإصابة بالملاريا نتيجة لتوالد البعوض وركود مياه الأمطار.

وأوضحت المنظمة، في بيانها، إن "هذا العام شهد ارتفاعاً في حالات الإصابة بمرض الملاريا في مناطق بولايات شمال بحر الغزال، وأراب، غرب الإستوائية وأبيي عن العام الماضي، نتيجة للأمطار الغزيرة ونقص الأدوية اللازمة للعلاج في بعض المستشفيات".

وأشار إلى أن المنظمة أخضعت نحو 60 ألف مريض للعلاج في المناطق المذكورة.

من جهته، قال منسق برنامج منظمة أطباء بلا حدود بولاية شمال بحر الغزال، رينيه مادرول، إن المنظمة لا تستطيع تغطية كافة الاحتياجات للعلاج، مشيراً إلى أن بعض المرضى يتوفون في الوقت الذي يمكن فيه إنقاذ حياتهم بسهولة إذا تلقوا فرصة للعلاج في وقت مبكر.

وحذّر مادرول من أن مرض الملاريا بات المسبب الأول في موت الأمهات أثناء الولادة بمدينة أويل عاصمة شمال بحر الغزال خلال فصل الخريف.