6F7A33BD-9207-4660-8AF7-0EF5E3A4CD6C
بيار عقيقي

صحافي لبناني، عمل في صحف ومجلات ودوريات ومواقع لبنانية وعربية عدّة. من أسرة "العربي الجديد".

متميز

يرى لبنانيون كثيرون في الشرق والغرب عنصرين متصارعين. أحدهما فاعل خير والآخر صاعد من الجحيم. لا يريد المتجادلون الإقرار بحقيقة التحوّلات التي أصابت الشرق والغرب، بل إرضاءً لطائفية/مصلحية، يريدون المحافظة على صورة محدّدة للشرق والغرب، "نكاية بالأخر".

11 يوليو 2020

لا أحد يملك "ملايين السنين" ليعيشها. و"الشعوب" المحكومة بالعيش في بلدٍ واحد، غير قابل للعزل أو التقسيم في المدى القريب، تبحث، في سياقاتها الواعية، عما يُمكن أن يلبّي التوازن بين تطلعاتها وانتمائها للبلد المشترك

18 يوليو 2020

صناعة الطغاة، عادة، لا تأتي من "ذكائهم" بقدر ما تأتي من حقيقة قبولنا بسطوتهم على إدراكاتنا الواعية واللاواعية، بدلاً من التركيز على مبدأ "التعلّم"، ولو كان غير متبادل، لأن "الزعيم يفهم كل شيء ويعلّم ولا يتعلّم"، سواء بسبب منصبه الديني أو السياسي.

25 يوليو 2020

مقالات أخرى

التمييز العنصري تجاه الأميركيين من أصول أفريقية في الولايات المتحدة، واليمين المتطرّف في أوروبا عموماً، واضطهاد اللاجئين في كل العالم، والاهتمام بالبيئة والتأثيرات المناخية، امرأة أضاعب كلبها، كلها أمور جعلت حتى القضايا الثانوية أساسية في هذا العصر.

01 اغسطس 2020

صناعة الطغاة، عادة، لا تأتي من "ذكائهم" بقدر ما تأتي من حقيقة قبولنا بسطوتهم على إدراكاتنا الواعية واللاواعية، بدلاً من التركيز على مبدأ "التعلّم"، ولو كان غير متبادل، لأن "الزعيم يفهم كل شيء ويعلّم ولا يتعلّم"، سواء بسبب منصبه الديني أو السياسي.

25 يوليو 2020

لا أحد يملك "ملايين السنين" ليعيشها. و"الشعوب" المحكومة بالعيش في بلدٍ واحد، غير قابل للعزل أو التقسيم في المدى القريب، تبحث، في سياقاتها الواعية، عما يُمكن أن يلبّي التوازن بين تطلعاتها وانتمائها للبلد المشترك

18 يوليو 2020

يرى لبنانيون كثيرون في الشرق والغرب عنصرين متصارعين. أحدهما فاعل خير والآخر صاعد من الجحيم. لا يريد المتجادلون الإقرار بحقيقة التحوّلات التي أصابت الشرق والغرب، بل إرضاءً لطائفية/مصلحية، يريدون المحافظة على صورة محدّدة للشرق والغرب، "نكاية بالأخر".

11 يوليو 2020

لن تتوقف موجات الهجرة غير الشرعية عن التدفق نحو بلدان الشمال، إلا بتبنّي سياساتٍ تنمويةٍ في منابع بلدان الهجرة، تبدأ ببناء الديمقراطيات فيها والسياسات الاجتماعية ضمن احترام حقوق الإنسان، فهل يتم ذلك، خصوصا أن التوترات في الجنوب تتزايد؟

04 يوليو 2020

لا تريد المنظومة اللبنانية، بسلطتها ومعارضتها، الاستقالة، لأنها "أكبر من ذلك"، لكنها ستضطر إلى ذلك في وقتٍ ما. لأن المعركة لم تعد على شعار سياسي ما، بل على بديهيةٍ واحدةٍ "لن تبقى برّاداتنا فارغة وبرّاداتكم ممتلئة"

26 يونيو 2020

بشأن ما يحصل في سورية، لا يمكن الركون لمبدأ "أكثريات غير محقة" و"أقليات محقّة" أو العكس، بل إلى تفكيك عملية غسل الدماغ المتواصلة، بطريقةٍ غير دفاعية المبنية عادة على ردة فعل، بل هناك أسلوب لا يمكن للعقل الواعي واللاواعي رفضه.

20 يونيو 2020

كيف ستتعامل الأطراف المعنية بالمسألة السورية مع القانون وانعكاسه على الناس؟ العقوبات عادة لا تؤثر بالأنظمة بشكل محدّد، لكنها تضرب عمقها البشري، خصوصاً العصب المؤيد لها، سواء باختياره أو خشية منها. ارتباك لبنان إزاء التعامل مع مفاعيل "قانون قيصر".

13 يونيو 2020

في عالم مليء بالنفاق هناك من يدعو إلى محاربة العنصرية. يصفّق له كثر. لكنه في الوقت نفسه يصنّف الناس بحسب هويتهم الجغرافية أو الدينية وفق نمطيةٍ مزروعةٍ في ذهنه، بدلاً من أن يسعى إلى كسر الجليد مع هذا الآخر.

06 يونيو 2020

يبدو القضاء اللبناني كأنه مركب تائه في محيط، من دون مجاذِف ولا دفّة قيادة، بينما يعمل "الأقوياء" على حماية زاويتهم من المركب، وإيهام الركاب (العاملون في السلك القضائي) بأنهم سيكونون في خطر إذا فكّروا بالتخلي عن "الأقوياء".

30 مايو 2020
237