D8A6CEA0-1993-437F-8736-75AB58052F84
وليد التليلي

مقالات أخرى

لا شك في أن المؤسسة القضائية في تونس متعبة ومثقلة بأزمات تراكمت على مدى عقود، وأن وضعها اليوم زاد تعقيداً بالمشاكل القديمة التي لم تُحل، والجديدة التي تهدد صورتها بالكامل وتضرب حبل الثقة بينها وبين المواطن.

23 نوفمبر 2020

لوّحت المبعوثة الأممية إلى ليبيا بالإنابة، ستيفاني ويليامز، بما تملكه من دعم وربما قوة إنفاذ في ملفها الشائك، ليبيا. وقالت بكل وضوح، إنّ "المجتمع الدولي لديه الوسائل اللازمة لمنع المفسدين".

16 نوفمبر 2020

منذ أعوام والحكومات التونسية المتعاقبة تشكو من وجع في الجنوب، عجز وحيرة وشلل أمام احتجاجات الشباب هناك وتعطيهلم لإنتاج الفوسفات ,البترول وإغلاق الطرقات والمؤسسات، وهم لا يطالبون بمعجزات، فقط بحقهم في التنمية والحياة.

09 نوفمبر 2020

تراجَعَ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ليس في ذلك أدنى شك، تحت أي مسميات أو توصيف. قال إننا لم نفهمه وأخرجنا تصريحاته عن سياقها. لكن السؤال الذي ينبغي أن يطرحه الجميع هو لماذا اختار ماكرون أن يتراجع وبهذه السرعة؟

02 نوفمبر 2020

يتكرر المشهد بكامل تفاصيله تقريباً، كأنه شريط فيديو يُشغل من جديد. كاريكاتور مستفز للمسلمين فاعتداء إرهابي تتبعه تصريحات سياسية مناوئة تصوّر كل المسلمين على أنهم أشرار وإرهابيون، لتبدأ بعدها حملة مقاطعة تزيد القطيعة بين الشعوب وتؤجج الصراعات.

26 أكتوبر 2020

مرّ عام على الانتخابات التونسية الأخيرة التي صنعت هذا المشهد المتعثر، وبقيت أربعة من عمر الولاية الجديدة التي صعدت بقيس سعيّد إلى الرئاسة وراشد الغنوشي إلى البرلمان. ويبدو أنها ستكون أربعة أعوام طويلة وصعبة على التونسيين.

12 أكتوبر 2020

هل ننظر لنصف الكأس الفارغ أم لنصفها الملآن؟ سؤال يتردد دائماً لدى المراقبين للتجربة التونسية وتطورها على مدى السنوات العشر الأخيرة، ومدى ثباتها وصمودها في وجه العواصف الكثيرة التي تتقاذفها من الداخل والخارج.

05 أكتوبر 2020

نهاية الأسبوع الماضي، دعي وزير الخارجية التونسية عثمان الجرندي، للمشاركة في اجتماع افتراضي نظّمته الحكومة السويدية لبعث شبكة "أصدقاء الدفاع عن الديمقراطيّة".

28 سبتمبر 2020

مرّ الخبر بشكل عادي تقريباً في وسائل الإعلام، وكأنه صفقة اقتصادية كالتي تحدث كل يوم في أي بلد وتتناقلها الوكالات روتينياً ضمن ما تنقله من أخبار عن العالم. إلا أنّه ليس خبراً عادياً قطعاً، لأنه يدق ناقوس الخطر في تونس مرة أخرى وينبّه حكومة نائمة.

21 سبتمبر 2020

تشهد الدبلوماسية التونسية حالة من الاضطراب المتواصل، كان أهم مظاهرها تغيير وزير الخارجية بعد أشهر من تعيينه، والسجال الطويل الغريب بين الوزارة ومندوب تونس في الأمم المتحدة، قيس قبطني.

14 سبتمبر 2020