شعر

لا تٲخذوا الموتى لمقبرة بعيدة ما أجملهم هنا يشعشعون في سلال الليمون علب الملح مسودات القصائد المكتوبة على كرتون البسكويت أو خزانات المياه الموضوعة على تلال الصبر العالية

كعيون النساء الجريحة كطعم الخيانة إذ تحوّل الحب إلى مقصلة كألم الطفل لحظة شعوره بالهجران موجعة وحزينة سراييفو، يائسة، إذ يدرك قلبها المتخم بالألم أنّ الحرب لم تزل تسحق أعشاب حريتها التي لم تولد بعد..

دون أن يفكر أحدنا في التقاط الآخر الذي وقع منه.

تدخلُ السيدةُ الحمامَ كما تدخلُ غيمةٌ في قصيدةٍ، تتركُ الجسدَ يتفتَّحُ في مهبِّ المرآةِ، ثم تفتحُ (صندوقَ البهجةِ)، تُخرِجُ حلاوةَ السكَّرِ، وتقلِّبُها حتى تستيقظَ، تلمعُ شهبُ شهوةٍ في الرأسِ، تعملُ السيدةُ كأنْ لمْ ترَ شيئًا

على وجه الماء تكسّرت جديلتي ضمّها نورسٌ أوحد وطار بها إليه أنا البحرُ ضيّع ظلَّه فَغوى في التِّيه وغرق من لُجة

يا ربُّ أنا الماءُ والظنونُ. الموتُ فضحَ الحياة، حيَّاً خُذْني. يا ربُّ سَئمْتَ قلبي. القلبُ موتٌ. من لا يُحَبُّ بقيَ في الموت.

الدخول

أو

سجل عن طريق

أو

هل نسيت كلمة المرور؟

أدخل عنوان بريدك الإلكتروني المستخدم للتسجيل معنا و سنقوم بإرسال بريد إلكتروني يحتوي على رابط لإعادة ضبط كلمة المرور.

شكرا

الرجاء مراجعة بريدك الالكتروني. تمّ إرسال بريد إلكتروني يوضّح الخطوات اللّازمة لإنشاء كلمة المرور الجديدة.