كيف تحولت لندن إلى "مغسلة أموال" لروسيا؟

كيف تحولت لندن إلى "مغسلة أموال" لروسيا؟

26 مايو 2022
+ الخط -

صحيح أنّ بريطانيا فرضت، يوم الجمعة الماضي، عقوبات على 386 عضواً في مجلس الدوما لاعترافهم باستقلال المنطقتين الانفصاليتين دونيتسك ولوغانسك، لكن ضابط الاستخبارات الروسية السابق ألكسندر ليبيديف بقي عصيّاً على العقوبات البريطانية، وما يحميه، بحسب منتقدي بوريس جونسون، هو العلاقة الشخصية التي تجمعه برئيس الوزراء، ما يجعل جونسون عرضة من جديد لتهمة "انتهاك القانون" عبر حمايته لأصدقائه والمساهمة بتحويل لندن إلى "مغسلة أموال".

توماس ماين، الخبير في دراسات الفساد وسياسات آسيا الوسطى، يتحدث في لقاء مع "العربي الجديد"، عن التأثير السلبي المحتمل للأموال الأجنبية على سياسة المملكة المتحدة.

قد يعجبك أيضاً

الصورة
سورية
حكايا العربي

فيديو