سحر فرنسيس: الاحتلال سيتذرع بوجود مواد "سرية" ضد المؤسسات الفلسطينية

سحر فرنسيس: الاحتلال سيتذرع بوجود مواد "سرية" ضد المؤسسات الفلسطينية

16 نوفمبر 2021
+ الخط -

في مقابلة مع "العربي الجديد"، كشفت المحامية سحر فرنسيس، مديرة "مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان"، وهي إحدى المؤسسات الفلسطينية التي صنفتها إسرائيل بأنها "إرهابية"، أنّ دولة الاحتلال لا تملك إثباتات ضد هذه المؤسسات الفلسطينية، بل ستأتي بملف "سري" ستقوم بعرضه على الإدارة الأميركية والدول الأوروبية الأخرى، مؤكدة أنّ استخدام مواد سرية ضد مؤسسات حقوقية سيعتبر سابقة خطيرة في انتهاكات حقوق الإنسان، ليس فقط في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وإنما على المستوى العالمي.

المزيد في سياسة

قد يعجبك أيضاً