مرضى السرطان في قطاع غزة لا يجدون السبيل إلى العلاج في الخارج

25 يونيو 2024
+ الخط -

تجلس ندى القنو مع طفليها الصغيرين؛ أمجد وأحمد، في مستشفى ناصر في خانيونس، ويعاني أمجد من سوء التغذية وأحمد من سرطان الخصية. لكنها من خلال التنسيق مع منظمة الصحة العالمية، ستنقل كلاً من أمجد وأحمد من غزة لتلقي العلاج الطبي، من خلال معبر كرم أبو سالم الحدودي.

بينما يقول الدكتور أحمد الفرا:" نحتاج تقريباً إلى تحويل خمسين ألف حالة للعلاج في الخارج. بعضهم يعاني من أمراض خبيثة (السرطان)، وبعضهم من أمراض التمثيل الغذائي (متلازمة الأيض)، وبعضهم من أمراض نقص المناعة، وبالطبع، بعضهم مصاب بفعل الانفجارات التي تعرضوا لها في الحرب".