الاتفاق بين "أونروا" وواشنطن: "مؤامرة ضدّ قضية اللاجئين الفلسطينيين"

الاتفاق بين "أونروا" وواشنطن: "مؤامرة ضدّ قضية اللاجئين الفلسطينيين"

20 سبتمبر 2021
+ الخط -

أعلنت القوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة، اليوم الاثنين، تصعيد خطواتها الشعبية والوطنية الهادفة للضغط على وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) والأمم المتحدة للتراجع عن اتفاق الإطار الذي تم التوصل إليه مع الولايات المتحدة أخيراً. وكانت "أونروا" ووزارة الخارجية الأميركية قد وقعتا "اتفاقية إطار" في 15 مايو/أيار الماضي، بهدف استعادة الدعم الأميركي لأنشطة الوكالة، مع وضع اشتراطات خاصة بواشنطن. وتحدث عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية، عامر الزهر، لكاميرا "العربي الجديد"، عن فعاليات مشتركة وتنسيق العمل بين مناطق العمليات الخمس (القدس ولبنان والأردن وسورية وغزّة) لمواجهة هذا الاتفاق، الذي اعتبره مؤامرة على قضية اللاجئين الفلسطينيين.

قد يعجبك أيضاً