من دار الأيتام إلى رسام مبدع.. حكاية المصري محمد خالد

13 يونيو 2021
+ الخط -

تركته والدته بعد فترة الرضاعة في دار للأيتام، ثم انفصل الطفل وقتها، محمد خالد، عن الدار في سن العاشرة من دون أن يكون له مأوى سوى الشارع. لكنه تحدّى ظروفه، وعمد إلى جمع تكاليف دورات تدريبية في الرسم، حتى أصبح اليوم مبدعاً.

المزيد في مجتمع