مفتشية الشرطة الفرنسية تَراخٍ في مواجهة العنصرية

18 نوفمبر 2020
+ الخط -

لم يفارق مشهد اعتداء شرطي في أغسطس/آب 2019، مٌخيلة الأربعينية الفرنسية ليلى نعيمي، حتى اليوم، إذ ترتجف بينما تستعيد ذكرى معاناتها بعد أن دفعها الأمني بعنف مهددا إياها برفع شكوى بحقها واتهامها هي بالاعتداء عليه، بسبب تدخلها وطلبها منه التوقف عن تعنيف أحد المتخاصمين الذين قدمت الشرطة لفض الخلاف بينهما في باريس.