عيد الفلسطينيين في ظل المواجهات الشعبية ومقاومة الاحتلال

13 مايو 2021
+ الخط -

ليس العيد عيداً عند الفلسطينيين الذين يستمر الاحتلال الإسرائيلي بهمجيّته ووحشيّته بالاعتداء عليهم، مستخدماً أسلحته وجنوده وشرطته ومستوطنيه ومتطرّفيه.

فقد كانت ليلة أمس، وصباح اليوم، أليمين للفلسطينيين الذين شهدوا فصلاً جديداً من فصول الإرهاب الإسرائيلي الممارس بحقهم منذ عقود.

وبالرغم من كلّ ذلك، أقام فلسطينيون صلاة العيد فجر اليوم، مستمرين في مقاومتهم للاحتلال، مؤكدين أنّ هذه الأرض أرضهم وأنهم لن يخافوا أو يرتعبوا، بل سيكملوا المشوار في ما سمّوه "انتفاضة الوحدة".