تظاهرات جديدة للحراك الشعبي في الجزائر

05 مارس 2021
+ الخط -

دخل قرار اتخذه الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون يقضي بـ"التطبيع" مع تظاهرات الحراك وعدم التعرض لها من قبل قوات الأمن حيز التنفيذ، فيما أظهرت مسيرات الحراك، اليوم الجمعة، رفض مكونات الحراك للرسائل السياسية التي وجهها إليها تبون، الإثنين الماضي.

ودخلت السلطات الجزائرية في وضع ميداني جديد إزاء مظاهرات الحراك الشعبي، إذ لم تعترض قوات الشرطة المسيرات وسمحت بالتظاهر دونما مشكلات أو محاولات إغلاق للمساحات، في ترجمة ميدانية لقرار سياسي بذلك، عبر عنه الرئيس تبون في حواره المتلفز، الإثنين الماضي، عندما أعلن أن عودة المسيرات لا تزعجه.

المزيد في سياسة