البحث

alaraby-search
الطقس
errors

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

  • الترجمة والتدمير

    2018-09-19

    مثلما أن الكتُبَ تؤلَّف دوماً احتجاجاً على شيء، يُفترَض في الترجمة بدورها أن تكون ضدَّ شيء تسعى إلى محوه أو اجتثاثه. وتأكيداً لهذا الطرح، أورد بورخيس في قصة شيِّقة حرْباً طريفة مجالُها المُنجَز التَّرجمي، وأبطالُها من "سلالة مُتَعادية" هم المترجمون.

  • الترجمة والجندر

    2018-09-11

    تمكَّن خطاب الجندر في الأدب من أن يُعبّر عن ذاته في الترجمة على اعتبار أن قضايا الأخيرة، بصفتها إعادة كتابة، هي من صميم قضايا الكتابة الأدبية. لتُصبح مشكلة الترجمة النسوية، تبعاً لذلك، مع اللغة تحديداً، ومع الترويج لخطاب مضاد للذكوري.

  • الحق في الترجمة

    2018-09-03

    الحق في الترجمة لا يقف عند المؤلِّف والمترجِم وحدهما، فالعالَم المعاصر يشهد سرعة خارقة في انتقال المعلومات والخبرات والمعارف، وينتقل كل ذلك بلغات مختلفة اختلاف الثقافات وتنوُّعَ الأجناس، لذلك يحق للمجتمع ككل، ولأفراده أن يُفيدوا من الآخر المتعدِّد.

  • مدينة ومقهى على الحافّة

    2018-08-26

    يعتبر الطنجيّون "مقهى الحافّة"، الذي افتتح سنة 1921، أحد المعالم التراثية العديدة التي تزخر بها مدينتهم. لذلك، لم يتردَّد كثيرون منهم في شجب ما راج مؤخّراً عن إزالته بأمر من عمدة المدينة، ليتبيّن بعد ذلك أن التدمير طاولَ بناءً حديثاً.

  • الترجمة و"اكتشاف" الآخر

    2018-08-12

    استناداً إلى التصوّرات ما بعد الكولونيالية، يغدو مشروعاً عدم الانسياق مع ما تردّده ألسنة كثيرين عن مهمّة الترجمة، حين يذهبون إلى أنها تكمن في اكتشاف نصوص الآخرين، وتبعاً لذلك، الكشف عن ثقافاتهم في تجليّاتها المختلفة فقط.

  • "مدينة النعاس": رحلة لا تخصّ مرّاكش وحدها

    2018-08-07

    كتاب "مدينة النعاس: رحلة إلى داخل المغرب" لـ أنطونيو دي سان مارتين (1841 - 1887) صادر حديثاً عن "المركز الثقافي العربي" بترجمة الروائي والناقد المغربي مصطفى الورياغلي الذي نجح في إخفاء حضوره، ليوهم القارئ بأنه أمام نصّ في لغته الأصلية.

  • الترجمة أو المنفى السعيد

    2018-07-28

    اقترنت الترجمة بالمنفى منذ القدم؛ فقد تسبّب غضب الرب على سكّان بابل قديماً في شتاتٍ تميّز بقسوته الرمزية، إذ لم يكتف بتشتيتهم، بل تعدّاه إلى بلبلة ألسنتهم. هكذا كان ابتداء تجربة المنفى؛ بما هي اجتثاث من الأرض واغترابٌ عن اللغة.

  • نيكانور بارّا حياة أبدية

    2018-07-16

    لم يؤمن الشاعر الذي غادر عالمنا مطلع هذا العام، بأنه يمتلك الحقيقة قَطّ، على الرغم من قوله حقائقَ أكثر من أيٍّ كان. ترك أنانيتَه جانباً، وشرّع الأبواب للتفسيرات الخاطئة، وعبَّر عن حقه في القول: يا لقذارة ما أكتبُ من أشعار.

  • فكر الترجمة

    2018-07-11

    بقدر ما انفصلت الترجمة بذاتها عن علوم كثيرة اشتدّ ارتباطُها بالفلسفة، بحيث ألفت نفسَها موضوعاً لتأمُّل أم المعارف، ومجالاً من مجالات اشتغالها، بحكم أن معظم الفلاسفة والمفكّرين عنوا بها وبإشكالاتها، خصوصاً في القرن العشرين والعَقدين الأخيريْن.

  • الترجمة والرياضة

    2018-06-16

    يَعلم المهتمُّون بالترجمة تدريساً وممارسة بوجود تخصص قائم بذاته هو الترجمة الرياضية؛ مثل الترجمة الطبية أو السياحية أو القانونية أو غيرها، وهو تخصّص له بيداغوجية وديداكتيك، ويحظى بإقبال متزايد في المجال الإعلامي تحديداً، اعتباراً لأهمية الرياضة في حياة البشر.

  • الترجمة والدبلوماسية

    2018-06-09

    تعوَّد الناس على رؤية المترجمين رفقة الدبلوماسيين في المؤتمرات وفي غيرها من المناسبات، يُنجزون أشكالاً من الترجمة الفورية منها والتتابعية وغيرهما. لذلك لن يستغرب القارئ من العنوان أعلاه، ولن يستغرب من تخصيص المؤسسات الأكاديمية الدبلوماسية في الغرب وغيرِه حِصصاً للترجمة.

  • أصدقاء لغتنا: مع إغناثيو فِرّاندو

    2018-05-30

    تقف هذه الزاوية عند مترجمي الأدب العربي إلى اللغات العالمية المختلفة، ما هي مشاغلهم وأسئلتهم وحكاية صداقتهم مع اللغة العربية. هنا وقفة مع المترجم الإسباني إغناثيو فِرّاندو وفيها يضيء علاقته بثقافتنا من خلال تجربته في الترجمة.

  • الترجمة والعقاب

    2018-05-20

    الأصل في الترجمة أنها فعل نبيل، لتيسيرها الربط بين طرفيْن، أو بنقلها لنص من لغة إلى أخرى، وهي مهمة من بين مهمات عديدة يُزاولها المترجِم؛ ويُجملُها الإله الشاب هِرمس العبقريّ؛ أيقونة المترجِمين، في ما أُسنِد إليه من أدوار.

  • في الفرات يشرَبُنا التيّار

    2018-05-14

    مُتسوِّلٌ أنا جوّابُ آفاقٍ دون مطيّة، أحتاجُ فَرْدَتَيْ حِذاءٍ فَحَسْبُ، ولوْ أني أَهِيمُ مُسَهّداً، تائهاً في وهدة الجَبل، وأَلْمَحُكِ في التماع الرَّمْلِ أُعجوبةَ ليْلِ الهلالِ،كذلك دون قَدَمٍ، أكادُ أنْكَشِفُ، ودون خُوذَةٍ، وأنتِ تنتظرين عِنْدَ عتْبَةِ الكثيبِ جَنْبَ أسَلِ الماءِ المتناغم.

  • القراءة والترجمة

    2018-05-07

    القراءة في جوهرها لقاءٌ بالعلامات، واجتهادٌ في فك شفراتها وإعادةِ تنظيمها ضمن عالم النص، الذي يُفكَّك ويُعاد تنظيمُه. ولا تتحقق القراءةُ الجيدة للنص إلا عبر الاقتراب منه كثيرا، والوقوف مليًّا عند كل كلمة فيه أو عبارة.

  • أو متأخِّرة عن حكايتي

    2018-05-03

    تُخْمِدين النَّارَ وتُخْرجين كلَّ شيءٍ عن آخرِهِ. تُبعثرينَهُ، مِغْرَفَةً تِلْوَ مِغرفةٍ، عند النّبْع. تجْمَعينَ الأجزاءَ، قطعةً قطعةً، اللَّيِّن والصَّلْبَ. تُصلِّحين، شكْلا تلو شكل، جِراحَ السِّكين. تتعرِّفين، طبقةً تِلْوَ طبقةٍ، كلَّ قوقعة وتُعيدينَها لِتَتْرُكي الْغَيْظَ يَغْلِي.

  • بعد طلب الصفح من باشو.. مقدمة "ركن الهايكو"

    2018-04-24

    لماريو بينيديتي عدد من المجموعات الشعرية استهلها بـ"العشية الراسخة" (1945). حصد خلال مسيرته الإبداعية على عدة جوائز، أهمّها "الملكة صوفيا للشعر الإيبروأميركي" عقِبَ إصداره مجموعته "ركن الهايكو" (1999) التي نقدِّمُ هنا ترجمةَ توطئتها إلى العربية، وفي الأسفل عدداً من هايكوياته.

  • قلق الترجمة

    2018-04-16

    معلوم أن ابن رشد لم يكن يعرف اليونانية، وأنه اعتمد، في نهوضه بمهمة نقل المعرفة اليونانية على ما توافر لديه من كتب للمعلِّم الأول مترجَمة من قِبَل من يتقنون السريانية، وأنه أعاد صياغتَها داخل اللغة العربية بكتابةٍ تُزيح العقبات.

  • عبيد الترجمة

    2018-04-11

    يحفل النقد العربي القديم باصطلاحات متنوعة تخصّ الشعر والشعراء أساساً، لعلّ من أطرفها ما أُطلِق على بعضهم "عبيدَ الشعر"، اعتباراً لعنايتهم المفرطة بتنقيح قصائدهم، وبتنخيلها قَبْل إخراجها في حلة لائقة. وبوسعنا أن نتساءل إن كان للترجمة عبيدٌ على غرار الشِّعر؟

  • "الترجمة وتدبير الاختلاف": عن الاستعداد لاستضافة الآخر

    2018-04-04

    انطلاقاً من مسائل الترجمة، يلامس المشاركون في المؤتمر الذي يقام اليوم وغداً بعنوان "الترجمة وتدبير الاختلاف" في مدينة طنجة شمال المغرب، أكثر من ميدان معرفي وينشغلون بقضايا متنوّعة من الأدب إلى السياسة، مروراً بالفنون الأدائية وغيرها من المجالات.

  • الكحكحة

    2018-03-31

    يستحيل في طنجة ألّا يُصادفك الضحك والقهقهة وأنت تجوب شوارعها أو تجلس في مقاهيها التي يطبعها الضجيج. ويحلو لأهل المدينة أن يُسمّوا لحظات مرحهم بأوقات "الكَحْكَحَة"، فيقول لك صاحبُك قد "كحكحنا" أمس مثلاً، أو دَعْنا من "التَّكحْكِيح"، إذا أراد الجد.

  • قِطط طنجة

    2018-03-25

    اللافت في طنجة هو تمثيلُها للجانب الكوسموبوليتي فيها من خلال قططها، التي حلَّتْ بالمدينة مع الوافدين الأجانب عليها من أصقاع المعمور، والتي لا تزال تذرع شوارعها ومقابرها بسلالاتها المتنوعة، التي مثيلُها منعدم في غيرها من المدن، وهو أمر طريف للغاية.

  • محمد الميموني.. القصيدة كنصّ جامع

    2018-03-17

    يكرّم "المهرجان المتوسطي للشعر بالمضيق" الراحل محمد الميموني، الذي رحل نهاية السنة الماضية، ما يسترعي استعادة تجربة هذا الشاعر المجدّد، الذي ترك أثراً إبداعياً وفيراً كان - دون أدنى شك - مشروطاً إيديولوجياً وجمالياً بالزمان الذي عاشه.

  • الترجمة والاغتراب

    2018-03-11

    يكون اغتراب النص مُضاعَفاً، ومثالُه "الضروري في السياسة" لابن رشد، الذي ترجمه إلى العربية عن العبرية، بمناسبة الذكرى الثمانمئة لرحيل فيلسوف الغرب الإسلامي، أحمد شحلان، لضياع أصله، فاستعادتْه الترجمة مثلما تستعيد منتخباتُ كرة القدم أبناء مهاجريها للعب في صفوفها.

جميع حقوق النشر محفوظة 2018 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية