البحث

alaraby-search
الطقس
errors

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

  • نافذة مفتوحة على الوحدة

    2018-08-15

    أطلّ من النافذة المفتوحة على الزرقة/ "وعلى ارتباطٍ بالشمس".كأن قدمي على النجوم/ وشعري في الرياح/ كأنني زهرةَ كرزٍ وشقائقَ بيضاء/ في حديقة يانعة الخضرة/ لم تُغلق النافذة بعد/ هلمّوا، هلمّوا يا أولاد/ إذا لم نلحق باجتماع المساء/ سيشنقون الحرية.

  • "بانيبال" 61: الرواية العراقية اليوم

    2018-04-25

    بملف عن الرواية في العراق، تأخذ فيه الرواية العربية حصة الأسد؛ صدر عدد "بانيبال" الجديد. ومع التنويه بأهمية المجلة وريادتها في تقديم الأدب العربي لقارئ الإنكليزية؛ إلا أن الحضور الفائض للرواية في أعدادها قد يوصل رسالة خاطئة عن الإبداع العربي.

  • على شكل مطر في الخارج

    2018-04-22

    تَحدَّثوا لغةً، تحدّثوها إن تتجرؤوا الآن قُولوا المسكوتَ عنه، اكشفوا المستورَ، انزعوا الحجبَ عمّا طال تحجُّبُه، عَرّوا أجسادكمُ المتشهيَّةَ، الخدّاعةَ في حقيقتها. صلّوا، واتركوا له أن يقرأ ما بين السطور، قبل أن يُطلقَ قطارُ الفِكَرِ صفارةَ الوداع.

  • حلمت أن الأرض قد انتهى أمرها

    2018-04-16

    حلمت أني ظللت أغط في النوم بينما زملائي يحاولون تحرير روبير ديزنوز. عندما استيقظت كان صوت يأمرني بالتحرك. "أسرِع، بولانيو، أسرِع، ليس هناك وقت لنضيعه". وعندما وصلت إلى هناك، لم أجد إلا تحرياً عجوزاً ينبش في حطام الهجوم.

  • هموم شعرية: مع فخري رطروط

    2018-04-16

    تقف هذه الزاوية مع شاعر عربي في علاقته مع قارئه وخصوصيات صنعته ولا سيما واقع نشر الشعر العربي المعاصر ومقروئيته. هنا يتحدّث الشاعر الفلسطيني الأردني فخري رطروط عن تجربته وعن رؤيته لراهن مشهد الشعر العربي.

  • خوفنا

    2018-04-14

    خوفنا لا يرتدي قميص نوم/ ليست له عينا بومة/ لا يرفع غطاء تابوت/ لا يُطفئ شمعة/ ليس له وجه رجل ميت أيضاً/ خوفنا هو قصاصة ورق وُجدت في جيب "حذّر فويتشيك أن الموقع في شارع دوغا حار".

  • "مهرجان الحرية المسرحي": أزمة نصوص

    2018-04-13

    يتواصل "مهرجان الحرية المسرحي" حتى السابع عشر من الشهر الجاري بمشاركة اثني عشر عرضاً، وهي تظاهرة محلية أسّسها "مركز الحرية للإبداع" في الإسكندرية التابع لـ"صندوق التنمية الثقافية"، بموازاة مهرجان عربي أُنشئ العام الماضي ويتوقّع أن تُفتتح دورته الثانية الصيف المقبل.

  • الشروط الإنسانية

    2018-04-10

    لا أحد، على سبيل المثال، يجبرني على أن أكون بطلاً، أي أن أقول الحقيقة، أو ألّا أصير مخبراً، وأن أمتنع عن ركل رجُل عندما يكون ممدداً على الأرض؛ لا شيء بشري غريب عنيّ، كما أن لا غريب بشريّ لدي.

  • مجلة "البيت".. ملفات وترجمات شعرية

    2018-04-07

    التفتت افتتاحية مجلة "بيت" الثقافية التي صدر العدد الجديد منها مؤخراً، إلى "لا مرئية موت الظواهر"، فكرة شعرية مشت المطبوعة خلفها باحثة في الحاجة وفقدانها، والعلاقة بين الاثنين، حيث أن "فُقدانَ الحاجة إلى الشَّيء هو قبْرُ الشيء"، كما تقول الافتتاحية.

  • لماذا سيف، قمر، أقوى من موبايل وكيبورد؟

    2018-03-26

    لماذا لا تزال كلمة "سيف" أو "قمر" تغري القصيدة، في وقتٍ لم يعد هناك سيف يُستخدم، وتكشَّف لنا القمر عن صخور ووديان مقفرة؟ لماذا تمدّنا الطبيعة بمفرداتٍ في وصف المرأة، أو الحب، أكثر مما تمدّنا به المدينة الحديثة وتكنولوجيا العصر؟

  • أميمة الخليل: إلى أن يحين صوتٌ آخر

    2018-03-11

    منذ أعوام، تحدّثت أميمة الخليل عن عملٍ لها يحمل عنوان "صوت"؛ عملٌ مختلف عمّا عرفه الجمهور، إذ سيكون بمرافقة كورال "الفيحاء"، ويستند إلى صوت أميمة أكثر من الآلات الموسيقية. في حوارنا معها، تخبرنا صاحبة "وقلت بكتبلك"، أن "صوت" سيصدر قريبًا.

  • المدينة

    2018-02-24

    ما انفكت قصيدة "المدينة" لقسطنطين كفافيس تلهم قارئها. ترجمات عديدة لها ظهرت بالعربية من أجيال مختلفة من المترجمين، أكثرها عن لغات وسيطة. هنا ترجمة جديدة عن اليونانية تكشف بعضاً من الوهج المتجدد لهذا النص، وتتلمس خصوصيته اللغوية/التعبيرية في الأصل اليوناني.

  • نبتةٌ منحوسة

    2018-02-20

    الحب في الخريف نباتٌ منحوس/ تنضج ثمارُه دفينةَ العتمة/ وعمرُ زهوره أوراقه قصير الأمد/ صغارُ نباتٍ بسطاء ملعونون/ يطلعون في النهار، ويذبلون في الليل، مُعَمَّدين بالطين والماء الأسود/ يغلبُ تعطّشُ الجسد في هذا الفصل تراخيَه/ يتجلّى إبرةً للرَّتْق.

  • "رأس السنة الأمازيغية" في تونس: الاحتفال ثقافياً

    2018-01-13

    يشهد رأس السنة الأمازيغية هذا العام في تونس اهتماماً ثقافياً، مثل التظاهرة التي تنظّم غداً في "فضاء كارمن" في تونس العاصمة، وهو ما يمكن اعتباره بداية ظهور صريح للثقافة الأمازيغية التي عملت السياسات الرسمية على طمسها لعقود.

  • مثل شجرة الشمال الطائشة

    2017-12-26

    لا أعرف بأي طريق/ لكنني وصلت/ حتى هذا المكان الغريب/ بلا بيوت ولا مناظر. هذا المكان العاري/ من الحجر حتى الروح/ حيث يتكاثر العالم. ربما تصل أنت/ متتبعاً هذا الطريق/ في هذه الحياة الفائضة/ بـ"النجاح" واليقينيات/ يجمعنا الخطأ فحسب.

  • حديث عابر عن اللغة العربية والأندلس

    2017-12-25

    لماذا يعيش العرب، من دون سائر الأمم، في الماضي؟ أجسادهم في الحاضر وعقولهم في الماضي. الماضي ماثلٌ في حياتهم أكثر من حاضرهم، لكنه ليس حضور النقد والتساؤل والتفكيك، بل حضور التصنيم والعبادة.

  • في الدفاع عن التحليق

    2017-12-21

    أعترفُ بالعُرْي في الكلماتِ/أركع أمامَهَا بِقلقٍ مِنَ الكراسي الفارغة في الزوايا/أنا نافرة لمَّا يلوحُ لي الفجْرُ وأبكي/فالنِّظامُ سيكونُ مُختلِفاً إذا لم أعرفْ كيف أتجاهلُ القواعدَ. لذلك أستعيدُ ذاكرة الغرقى/فأنا تلك السَّفينةُ/لا أطالبُ بِخَلاص/ أقلّ بكثيرٍ من حوادث تحطُّمِ السُّفُن...

  • هموم شعرية: مع جولان حاجي

    2017-12-03

    تقف هذه الزاوية مع شاعر عربي في علاقته مع قارئه وخصوصيات صنعته، ولا سيما واقع نشر الشعر العربي المعاصر ومقروئيته. هنا وقفة مع الشاعر السوري جولان حاجي الذي يقول لـ"العربي الجديد": "قرّاء الشعر هم الشعراء والعاطلون عن العمل وطلبة الجامعة".

  • برائحة غريبة تُذكّر بالعالم

    2017-11-22

    أعرف هذا الصمت برائحة نجمته التي لا تخطئ/ هذا الصمت على وقع صراخ الأشياء/ التي لا تستطيع الخلود. من أولئك المضطجعين في توابيت حلمك المشرعة؟ هل دخلوا فيك بعد أن نبش قبورهم المطر؟... تبتدئ الآن تجارة الأرواح.

  • "بانيبال" 60: شهادات حول علاء الديب

    2017-11-21

    مع مرور عشرين عاماً على تأسيسها، يحتفي العدد الستين (خريف 2017) من مجلة "بانيبال" التي تصدر من لندن، ملفها الرئيسي عن الكاتب المصري الراحل علاء الديب (1939 – 2016)، حيث تضمّن مختارات مترجمة من بعض

  • أصدقاء لغتنا: موسى أسوار

    2017-11-05

    تقف هذه الزاوية عند مترجمي الأدب العربي إلى اللغات العالمية المختلفة، ما هي مشاغلهم وأسئلتهم وحكاية صداقتهم مع اللغة العربية. هنا وقفة مع المترجم الإيراني موسى أسوار، الذي يرى أن الثقافة العربية تمتاز بتنوّع إقليمي وقومي ولغوي واسع.

  • نداءات للنسيان الكثير

    2017-10-23

    جئنا من الرعب، كان يعرف بعضنا الآخر. كنّا قد تخطينا أكواماً من الجثث الهامدة/ على هذا الجسر، جميع الجسور الممزّقة/ كي نغفو ونخفّف مأساة العالم/ قليلاً/ من حدائق الطفولة هذه/ لا يزال المدهش يتدفق/ والسحر/ زبد العواصف يصوغ ملاجئنا...

  • وأنت تطرّزين صلاتكِ في "يوم الموتى"

    2017-10-13

    بقع قرمزية على الأرض، تلتئم ببطء داخلي، كأنّها حُروق على وشك أن تُلهِب حنجرة رجلٍ ينهض بعد أن احترقت البناية/كلُّه رعبٌ وينتظر توقّف وعيه. بقع قرمزية تنهض داخلي كما تنهض في يديك وأنت تطرّزين صلاتكِ في "يوم الموتى" لمن يسمعها...

  • حيال جمال بأكمله

    2017-10-02

    لا يخدش الألماس سوى الألماس/لا شيء في الكون يستطيع جرح شكله/شفافيته/ قدرته على نثر الضوء. لا أحد يعرف كيف يتصرّف مع نجمات الجنوب/نجهل ما علينا فعله/حيال جمال بأكمله/لا أحد يعرف/ولهذا وكالعادة -وليبق الأمر بيننا- حين نعجز عن التصرّف أمام الجمال/ندمره.

جميع حقوق النشر محفوظة 2018 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية