ملحق فلسطين

الأحد 19/02/2017 م (آخر تحديث) الساعة 00:35 بتوقيت القدس 22:35 (غرينتش)
الطقس
errors
PDF نسخة

ملحق فلسطين

نضال محمد وتد حرب على المسكن: نكبة جديدة وترحيل قسري
نضال محمد وتد

حرب على المسكن: نكبة جديدة وترحيل قسري

أحضرت عملية الهدم الهمجية لمساكن الفلسطينيين في داخل الأراضي المحتلة عام 1948، مع ما رافقها من اقتحام قوات هائلة من الشرطة، إلى الوعي العام حجم الخطر الذي يتهدد عشرات آلاف البيوت الفلسطينية في الداخل.

نمر سلطاني ​فلسطينيو 48​: تكتيك... لا استراتيجية
نمر سلطاني

​فلسطينيو 48​: تكتيك... لا استراتيجية

في ظل الهجمة المتصاعدة على فلسطينيي 48 من قبل الحكومة الإسرائيلية، يفتقر الفلسطينيون في الداخل إلى استراتيجية حقيقية للمواجهة، لاعتبارات عدة، بعضها مرتبط بالأساس بطبيعة العلاقة الحزبية بين المكونات السياسية للفلسطينيين ما يجعل حراكهم قائماً على رد الفعل.

مازن المصري الصراع على الأرض: بين القانون والاستعمار الاستيطاني
مازن المصري

الصراع على الأرض: بين القانون والاستعمار الاستيطاني

عمدت إسرائيل، منذ تأسيسها، إلى تطويع القوانين في إطار سياساتها الاستعمارية والتوسعية، وهي لا تزال تقوم بذلك إلى اليوم، عبر استخدام مسوّغات قانونية لعمليات الهدم ومصادرة الأراضي، وهي مسوغات فصّلت على قياس الأهداف الصهيونية

ملحق فلسطين
  • هيئة تحرير الملحق هيئة تحرير الملحق

    مسار الدور الأميركي

    مع تتبع سياق الدور الأميركي في القضية الفلسطينية، لا يمكن إلا ملاحظة الانحياز التام لإسرائيل، في كل المراحل التي عرفت ضلوعاً لواشنطن في تنظيم العلاقات بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وعبر الإدارات المختلفة.

  • الراعي الرسمي

    رغم الانحياز الأميركي الواضح لإسرائيل في المحطات كافة من عمر القضية الفلسطينية، إلا أن ذلك لم يمنع من أن تكون واشنطن الراعي الوحيد لمفاوضات السلام.

  • واشنطن ــ فكتور شلهوب واشنطن ــ فكتور شلهوب

    انفلات الرئيس الجديد يهدّد حل الدولتين

    لا يحمل الرئيس الأميركي دونالد ترامب رؤى ومقاربات والتزامات محددة يسترشد بها في تعامله مع القضايا الخارجية. نظرته إليها تنبع من نزوات أو من حسابات الربح والخسارة الصرفة القصيرة المدى والتي تتغير مع الظروف والمعطيات.

  • واشنطن ــ فكتور شلهوب واشنطن ــ فكتور شلهوب

    عهد أوباما: تناقض صارخ... وفرص ضائعة

    العطب الرئيسي في تعامل أوباما مع إسرائيل، أنه اعتذاري واسترضائي. كان أسخى رئيس أميركي في دعم وتعزيز تفوق تل أبيب. وبالنهاية لم يبادله نتنياهو بغير المشاكسة. لم يقو أن يكون إيزنهاور آخر. في أقله بالنسبة للمستوطنات.

  • حسام الدجني حسام الدجني

    هل أقصت غزة نفسها؟

    هل أقصيت غزة، أم أقصت غزة نفسها من موتمر "فتح"، كيف ولماذا...؟ وما هي الأسباب الحقيقية وراء استدعاء الجيل القديم مثل أحمد حلس...؟ وما مستقبل محمد دحلان وما هي أبرز خياراته..؟

  • إبراهيم المدهون إبراهيم المدهون

    المؤتمر السابع والمصالحة

    قد يظن من تابع المؤتمر السابع واستمع لكلمة الرئيس محمود عباس وتفحص لغة جسده المنتشية بالظفر، والتقط بعض الأجواء المصاحبة، أن المؤتمر بوابة مفتوحة للمصالحة الفلسطينية.

  • صقر أبو فخر صقر أبو فخر

    "فتح" البدايات: المؤتمر الأول للحركة يضيع في روايات متناقضة

    منذ اللقاء الأول الذي أسس لحركة "فتح" في عام 1957، وحتى انعقاد المؤتمر السابع للحركة الشهر الماضي في الداخل الفلسطيني، مرت نحو 59 عاماً، عاشت فيهم الحركة الكثير من التحولات، التي قد يختلف أو يتفق معها الكثيرون.

  • انحسار "العاصفة"

    نوستالجيا الكفاح المسلّح الفلسطيني دائماً ما تحيلك إلى "العاصفة"، الجناح العسكري لحركة "فتح"، والذي كان أحد رموز المقاومة في السبعينيات والثمانينيات، قبل أن ينحسر تدريجياً.

  • صبري صيدم: مؤتمر "فتح" ردع المتجاوزين على القيادة الفلسطينية

    مع ختام انعقاد مؤتمر "فتح" السابع، ثارت التساؤلات حول نتائج المؤتمر واستحقاقاته. "العربي الجديد" توجهت بالأسئلة إلى عضو اللجنة المركزية الحالي، وزير التربية والتعليم والتعليم العالي، صبري صيدم، للوقوف على التناقضات في وجهات النظر بشأن جدوى المؤتمر ومخرجاته.

  • معين الطاهر: "فتح" تمثل أجهزة الأمن وكبار موظفي السلطة

    مع ختام انعقاد مؤتمر حركة "فتح" السابع في رام الله، توجهت "العربي الجديد" بالأسئلة إلى عضو المجلس الثوري الأسبق، قائد القوات اللبنانية الفلسطينية المشتركة بمنطقة مارون الراس في حرب الليطاني 1978، معين الطاهر، للوقوف على امخرجات المؤتمر ومستقبل فتح والقيادة.

  • عدنان أبو عامر عدنان أبو عامر

    مؤتمر فتح السابع: نتائج ومخاوف

    انعقد مؤتمر حركة "فتح" السابع في ظل تحديات داخلية مستجدة على الانقسام الفلسطيني، بعامل التهديد الجديد المتمثل بالتيار المحسوب على محمد دحلان. أما خارجياً فكانت ضغوط عربية سرية وعلنية للتأجيل.

  • تحديات رئيسية: سجال المؤتمر وما بعده

    لم يعد عامل الانقسام الفلسطيني، والمواجهة أو الاختلاف، مع حركة حماس، التحدي الأكبر الذي تواجهه فتح، والذي وضعت أمام أعينها تحديات رئيسية مرتبطة بالرؤية والمسار السياسي وإعادة عمل مراجعة لمسار التسوية السلمية مع إسرائيل.

  • اختيارات القرّاء

    مشاهدة تعليقاً إرسالاً
تحميل الصور

أعلى الصفحة
جميع حقوق النشر محفوظة 2017 | اتفاقية استخدام الموقع
النسخة الكاملة للموقع