6 مشجعين يضيعون مباراة فرنسا بسبب خطأ جغرافي طريف

6 مشجعين يضيعون مباراة فرنسا بسبب خطأ جغرافي طريف

23 يونيو 2021
الصورة
المشجعون ذهبوا إلى ملعب آخر عن طريق الخطأ (Getty)
+ الخط -

ضيع 6 مشجعين فرنسيين مباراة منتخب بلدهم ضد المضيف المجر، بعد أن اشتروا التذاكر وحرصوا على إجراء جميع شروط البروتوكول الطبي من كشوفات وأقنعة وقائية، وحضروا بأمل أن يساندوا منتخب "الديوك" على تحقيق التأهل.

وكشفت صحيفة "جونانول ناسيونال" الرومانية، أن المشجعين الستة وقعوا في خطأ طريف لكنْ كلفهم الكثير، بعد أن خلطوا بين العاصمة المجرية بودابست التي تواجد فيها المنتخب الفرنسي، وتوجهوا نحو عاصمة رومانيا بوخارست.

ولم يكتشف المشجعون الفرنسيون خطأهم سوى بعد وصولهم أمام الملعب، إذ اقترب منهم الصحافي الروماني الذي طلب منهم سبب تواجدهم هناك بالأقمصة الزرقاء، قبل دقائق من مباراة أوكرانيا والنمسا.

وكانت صدمة المشجعين كبيرة، بعد أن عرفوا أن ملعب مباراة فرنسا يبعد عنهم بأكثر من 800 كيلومتر، كما أدى جهلهم بالمعلومات الكافية جغرافياً، وعدم تأكدهم من ألوان المنتخب المجري، إلى وقوعهم في فخ نصبوه لأنفسهم عن غير قصد.

وقال أحد المشجعين: "تابعنا مجموعة من جماهير أوكرانيا ونحن في المطار، اعتقدنا أنهم مجريون، فكنا واثقين بأنهم سيقودوننا نحو الملعب لمعرفتهم بمكانه، طبعاً لا نتقن الحديث بلغتهم ولا بالروسية أو الأوكرانية، لقد تعلّمنا درساً لن ننساه".

ومن محاسن الصدف أن مباراة المنتخب الفرنسي في الدور ثمن النهائي، في حال نجح في التأهل أولاً عن مجموعته عبر الفوز على البرتغال، ستكون في بوخاريست، وهو ما يجدد حظوظ المشجعين لنسيان خطئهم وتعويضه بحضور مباراة أكثر قيمة من الناحية الرياضية.

المساهمون