''يويفا'' يحقّق في خرق جماهير فريق فرنسي تدابير الوقاية الصحية

25 أكتوبر 2020
الصورة
جماهير رين خرقت البروتوكول الصحي (Getty)
+ الخط -

يواجه فريق رين الفرنسي عقوبات مالية وإدارية بعد أن أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عن فتح تحقيق يخص مباراته الأخيرة في منافسات دوري أبطال أوروبا، وذلك في المواجهة التي انتهت بالتعادل مع ضيفه كراسنودار الروسي بهدف في كل شبكة.

وسيدرس ''يويفا'' المعطيات التي يمتلكها بعد أن دونها مراقب المباراة حول عدم احترام الجماهير للقوانين التي أقرتها الهيئة، وسمحت لهم من خلالها  بحضور المباراة، إذ لم يحترم أغلبهم مسافة الأمن وجلسوا في مدرج واحد على مسافة قريبة كما كان يحدث في اللقاءات التي سبقت فترة وباء كورونا.

وامتلأت مدرجات الواجهة بخمسة آلاف مشجع كان أغلبهم من "أولتراس" النادي، إذ صنعوا أجواء جميلة جعلت المشاهدين على الشاشات يستمتعون بالهتافات التي لم تتوقف طيلة اللقاء.

ووفقا لمجلة ''ليكيب'' فإن تجاوزات النادي الفرنسي لم تتوقف عند هذا الحد، حيثُ طاولت اللاعبين وأعضاء الطواقم الفنية، لعدم التزامهم بارتداء أقنعة الوقاية من الوباء، رغم التوجيهات التي لا تسمح سوى للاعبين المشاركين بنزعها.

وستفصل الهيئة الأوروبية في القضية في 10 تشرين الثاني/نوفمبر، بعد جمع كل الدلائل التي قد تورّط الفريق مادياً، وحتى بحرمان المشجعين من الحضور في المباراة المقبلة على الأرض أمام فريق تشيلسي في نفس منافسات البطولة الأوروبية.

وقرّر النادي الفرنسي تنظيم دخول الجماهير أكثر في مباراة الدوري، الجمعة، عبر فتح أبواب ملعب ''روازون بارك'' مبكراً ومراقبة طريقة جلوسهم تفادياً لأي مشكل آخر، وذلك في ظل ارتفاع الحالات المصابة في المدينة، والتحذيرات التي أطلقتها الحكومة الفرنسية لسكانها.

المساهمون