يورو 2020... 5 نجوم خيبوا الآمال في البطولة حتى الآن

يورو 2020... 5 نجوم خيبوا الآمال في البطولة حتى الآن

25 يونيو 2021
الصورة
نجوم كثار لم يقدموا ما منتظر منهم في يورو 2020 (Getty)
+ الخط -

انتهت مرحلة المجموعات في بطولة يورو 2020، والتي شهدت العديد من المواجهات المثيرة، في الوقت الذي ستكون فيه مرحلة خروج المغلوب، مناسبة لمباريات من العيار الثقيل.

لاعبون كبار مثل كريستيانو رونالدو، كيفن دي بروين، وروميلو لوكاكو وأخرين، تركوا بالفعل بصمة في البطولة، وعلى الرغم من ذلك، فإن بعض اللاعبين الذين كان من المتوقع أن يتألقوا، لم يتمكنوا من إثبات أنفسهم في المنافسة القارية حتى الآن، وخلال هذا التقرير سنسلط الضوء على 5 خمسة نجوم خالفوا التوقعات في العرس القاري....

هاري كين

أنهى قائد توتنهام، موسم 2020-2021 للدوري الإنكليزي الممتاز، كأفضل هداف وصانع تمريرات حاسمة، وكان من المتوقع أن يكون النجم الأول ليورو 2020، لكنه لم يفعل شيئا بعد، فخلال 3 مباريات لم يسجل أي هدف. وسيحتاج كين إلى زيادة إنتاجه وقيادته منتخبه خلال محواجهة دور الـ16 الصعبة ضد ألمانيا.

فيل فودين

كان من المتوقع أن تقدم إنكلترا بعض العروض المميزة، لكن هذا لم يحدث سوى خلال النصف الأول من المباراة ضد جمهورية التشيك. ومن المثير للاهتمام، أن هذه هي المواجهة التي قرر فيها المدرب غاريث ساوثغيت تغيير الوضع لأول مرة في يورو 2020، وتلقى فيل فودن الكثير من الانتقادات، بسبب أدائه السيئ أمام إسكتلندا، ليتم الزج ببوكايو ساكا بدلاً منه في لقاء التشيك، حيث قدم الأخير إضافة لخط الهجوم، لذا تبدو حظوظه قوية بدور الستة عشر.

ألفارو موراتا

هو المهاجم الإسباني الأكثر خبرة في بطولة أوروبا 2020، ومع ذلك، فإن أرقامه الأخيرة لم تكن بالمستوى، حيث سجل 3 أهداف فقط في آخر 10 مباريات دولية، وقرر لويس إنريكي الاعتماد على تجربة اللاعب البالغ من العمر 28 عاما، لكنه رغم الهدف الذي سجله ضد بولندا في المباراة الثانية لإسبانيا، أهدر موراتا ركلة جزاء في المواجهة الأخيرة ضد سلوفاكيا، وكذلك فشل في الاستفادة القصوى من الفرص التي أتيحت له.

روبن دياز

فاز دياز بجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنكليزي الممتاز في موسمه الأول مع مانشستر سيتي، بعد أن قدم موسما رائعا في الدوري الإنكليزي، وكان أحد أفضل اللاعبين أداء لفريق بيب غوارديولا في الموسم الماضيومع ذلك، لم يكن قادرا على تقديم المستوى ذاته في بطولة أوروبا 2020، بعد أن تلقت شباك منتخب بلاده ستة أهداف في ثلاث مباريات حتى الآن. وسجل اللاعب هدفا في مرماه في المباراة ضد ألمانيا، حيث لم يتمكن النجم البالغ من العمر 24 عاما من إقامة شراكة مثالية مع المخضرم بيبي.

برونو فرنانديز

هو لاعب آخر قدم موسماً ممتازاً على مستوى الأندية، لكنه عانى في يورو 2020، ولم يتمكن لاعب خط وسط مانشستر يونايتد من تكرار مستواه في الموسم الأخير، وكافحت البرتغال لتحطيم دفاعات المنافسين، واتهم اللاعب بالضياع في أول مباراتين ضد المجر وألمانيا، حيث لم يكن قادرا على تأكيد نفسه، ويبدو أن الإرهاق يلاحق الفتى البالغ من العمر 26 عاما، بعد خوضه أكبر عدد من المباريات على مستوى الدوريات الكبرى في أوروبا، حيث لعب 70 لقاء، وهو الثالث في قائمة أكثر الدقائق بواقع 5455 دقيقة. وتم استبعاد فرنانديز من التشكيلة الأساسية في المباراة الأخيرة لمرحلة المجموعات ضد فرنسا، ويبقى أن نرى ما إذا كان سيتم إعادته لمباراة دور الستة عشر ضد بلجيكا.

المساهمون