هل يُضحي يوفنتوس بالهولندي دي ليخت لتحقيق رغبة رونالدو؟

04 مارس 2021
الصورة
ماتياس دي ليخت قد يغادر يوفنتوس (Getty)
+ الخط -

عصفت الأزمة المالية التي خلفها فيروس كورونا بمخططات كبرى الأندية في أوروبا، التي أصبحت تبحث عن مخرج من هذه الورطة، عبر تقليص الرواتب ومحاولة التخلي عن بعض النجوم في فرقها، على غرار يوفنتوس الإيطالي.

ووفقاً لموقع "توتو ميركاتو" الإيطالي فإن يوفنتوس يخطط للتخلي عن نجمه البرتغالي، كريستيانو رونالدو، نهاية الموسم الحالي، بسبب راتبه المرتفع والمقدر بـ60 مليونا سنوياً، إضافة إلى عدم وجود مفاوضات تجديد عقده الذي ينتهي صيف عام 2022.

لكن المفاجأة وفقاً لذات المصدر، أن كريستيانو رونالدو بدوره لا يرغب في المغادرة، حيث تقدم بطلب لإدارة  "السيدة العجوز" من أجل تجديد عقده لعام إضافي أي لغاية (2023)، وذلك لرغبته في البقاء بالمستوى العالي ومواصلة تعزيز وتحطيم الأرقام القياسية.

التقرير أضاف كذلك أن كريستيانو رونالدو الذي نجح في تحطيم رقم البرازيلي بيليه كأفضل هداف في التاريخ بـ(768 هدفاً)، لا يشعر بالراحة في ظل تألق غريمه، ليونيل ميسي، الذي بدوره يواصل تحقيق الأرقام القياسية بأهدافه مع برشلونة، وهو ما سيجبر "صاروخ ماديرا" على مواصلة اللعب في المستوى العالي من أجل منافسته.

ولم يعط يوفنتوس إلى حد اللحظة، جوابه لوكيل أعمال كريستيانو رونالدو سواء بالرفض أو بالقبول، إلا أن الفكرة التي تدرسها إدارة النادي هي التخلي عن الهولندي الشاب، ماتياس دي ليخت، فهو الاسم الوحيد في الفريق حالياً الذي يمكن أن يدرّ الأموال على النادي، نظراً لإمكاناته الكبيرة وقيمته السوقية التي لا تقل عن 100 مليون يورو.

 

المساهمون