نجم منتخب تونس يتعرّض للتمييز في الدوري اليوناني

24 نوفمبر 2020
الصورة
اللاعب التونسي يعيش موقفاً صعباً (فرانك فيفيه/فرانس برس)
+ الخط -

بات مدافع منتخب تونس لكرة القدم، نسيم هنيد، قريباً من مغادرة نادي أيك أثينا اليوناني بعد 3 أشهر فقط من توقيعه العقد، ليضاف إلى قائمة مواطنيه الذين عجزوا عن التأقلم مع أجواء هذا الدوري.

وكشف معز الشابي، وكيل أعمال نسيم هنيد في تصريحات خص بها إذاعة "إي آف آم" التونسية الإثنين، أن اللاعب أعلم إدارة النادي برغبته في المغادرة خلال فترة التنقلات الشتوية، تزامناً مع إبعاده عن التشكيل الأساسي في مباريات الدوري الأوروبي.

وأضاف "لقد انتقل نسيم إلى أيك أثينا بهدف البروز في الدوري الأوروبي، لكن المدرب كان له رأي مخالف رغم أن اللاعب شارك خلال 7 مباريات في الدوري وكان أداؤه رائعاً، إضافة إلى ذلك فقد تعرّض للتمييز مقارنة ببقية اللاعبين".

وتابع "الأجواء داخل الفريق صعبة للغاية، فأغلب اللاعبين هم من اليونان وصربيا وكرواتيا وهؤلاء يصعب التعامل معهم بسهولة، ما خلق تمييزاً كبيراً داخل المجموعة، الأمر الذي أعاق هنيد في التأقلم رغم أن مدرب الفريق أعجب بإمكاناته في البداية لكن ذلك لم يكن كافياً".

وأوضح وكيل أعمال اللاعب نسيم هنيد، أن الأخير بصدد دراسة العروض التي تلقاها من الدوري البلجيكي والإيطالي، نافياً إمكانية عودة اللاعب إلى الدوري التونسي بعد أن لعب سابقاً إلى فريقه الأم ترجي جرجيس، ثم انتقل إلى النادي الصفاقسي الذي عرف معه الأمجاد.

وسبق لنجم منتخب تونس، ياسين مرياح، أن غادر كذلك الدوري اليوناني منذ أشهر قليلة وانتقل من أولمبياكوس إلى ريزا سبورت التركي، بينما اختار مواطنه محمد دراغر التعاقد مع الفريق اليوناني ذاته قادماً من نادي فريبورغ الألماني. 

المساهمون