نجم صاعد يستشهد بعبارة حفيظ دراجي الشهيرة ليؤكد تعلقه بالجزائر

نجم صاعد يستشهد بعبارة حفيظ دراجي الشهيرة ليؤكد تعلقه بالجزائر

20 مارس 2021
حقق منتخب الجزائر لقب كأس أفريقيا عام 2019 (جوزيبي كاكاجي/فرانس برس)
+ الخط -

تعجّ المدارس الكروية الأوروبية، وخصوصاً في فرنسا، بالعديد من المواهب ذوي الأصول الجزائرية، إذ إن الكثير منهم فضل الانضمام إلى منتخب "محاربي الصحراء"، على غرار الثلاثي رياض محرز، ياسين إبراهيمي وسفيان فيغولي، في وقت فضلت أسماء أخرى الاستمرار في تمثيل منتخب فرنسا، وهو حال الثنائي نبيل فقير وحسام عوار.

ويُعد موهبة فريق بوردو الفرنسي ياسين عدلي أحد أبرز الأسماء التي لم تفصل لحد اللحظة في خيارها الدولي، إلا أن ذلك لم يمنعه من التعبير عن ارتباطه بالجزائر وعشقه لبلده الأصلي، والتي من الوارد أن يمثلها على الصعيد الكروي في فترة قادمة.

وشارك ياسين عدلي في منافسة للألعاب الإلكترونية إلى جانب زميله في فريق بوردو وصاحب الأصول التونسية، حاتم بن عرفة، والتي تنظمها إحدى الشركات الفرنسية، وهناك أكد عدلي أنه متابع دقيق لأخبار المنتخب الجزائري وتعلقه بأبطال أفريقيا.

واختار ياسين عدلي فريق مونبلييه الفرنسي ليلعب هذه المباراة الإلكترونية، إذ سجل هدفاً عن طريق النجم أندي ديلور، ليصيح بعدها قائلاً "حطها في الغول يا ديلور، حطها في الغول يا ديلور"، وهي محاكاة للعبارة الشهيرة للمعلق الجزائري بشبكة "بي إن سبورت" القطرية حفيظ دراجي، وهذا خلال تعليقه على الهدف التاريخي لرياض محرز في مرمى منتخب نيجيريا في نصف نهائي بطولة أمم أفريقيا 2019، والتي بقيت راسخة في أذهان الجماهير الجزائرية والعربية.

وتكوّن ياسين عدلي (20 عاماً) في أكاديمية فريق باريس سان جيرمان، قبل أن يقرر الانتقال إلى فريق بوردو صيف عام 2019، إلا أنه لم يفصل بعد في خياره الدولي، رغم أن كل التأكيدات تفيد بأنه يميل أكثر لتمثيل منتخب الجزائر مستقبلاً.

المساهمون