نجم المنتخب الفرنسي سعيد بابتعاده عن مورينيو

11 سبتمبر 2018
مورينيو يوجه لاعبي مانشستر يونايتد في الدوري الإنكليزي (Getty)
+ الخط -
توترت العلاقة بين المدرب جوزيه مورينيو، المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد، ولاعبيه، بسبب سوء النتائج في الدوري الإنكليزي الممتاز، بالإضافة إلى إدارة الشياطين الحمر الذين رفضوا طلبات البرتغالي من أجل التعاقد مع لاعبين جدد في سوق الانتقالات الصيفية الماضية.

وأعرب نجم المنتخب الفرنسي بول بوغبا المتوج ببطولة كأس العالم 2018، عن شعوره بالراحة بعد استدعائه لمعسكر الديوك، حتى يشارك في بطولة الأمم الأوروبية، وابتعاده ولو لفترة قصيرة عن مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو، ليزيد توتر العلاقة بينهما.

وقال لاعب المنتخب الفرنسي ونجم نادي مانشستر يونايتد بول بوغبا لوسائل الإعلام: "العودة إلى تجمع المنتخب الفرنسي أمر أحبه كثيراً، لأن الأجواء رائعة وتمنحني انتعاشة حقيقية".


وأضاف بول بوغبا "لست أنا من يثير اللغط في كل مرة، لأنني أحاول أن أقوم بعملي، وأطور من نفسي بدنيا، وتجمعني بجوزيه مورينيو علاقة لاعب بمدرب بشكل صرف، وأؤكد أنني سأبذل قصارى جهدي بنسبة 100 بالمائة، بغض النظر عن المدرب، سأمنح كل ما لدي من أجل مانشستر يونايتد".

ورد النجم الفرنسي بول بوغبا على كل من ينتقد الصفقة المالية الكبرى التي انتقل بها إلى الشياطين الحمر، بقوله: "ليس من المنطقي التفكير في مثل هذا الأمر، بعد قليل من انتهاء كأس العالم، لأنه يتوجب علي استعادة لياقتي، وسأتحسن بمرور الوقت، مع محاولة عدم تعرضي لأية إصابة".

يذكر أن النجم الفرنسي بول بوغبا، صاحب الـ25 عاماً، قد صرح مؤخراً لوسائل الاعلام أنه موجود مع مانشستر يونايتد، بسبب وجود عقد بينه وبين الشياطين الحمر، واصفاً كل ما قيل عن رحيله إلى برشلونة بالإشاعات، رغم أنه لم يغلق احتمالية رحيله عن النادي الإنكليزي بشكل نهائي.