نجل مارادونا يفتح قضية جديدة... والسبب 3 سيارات

08 يناير 2021
الصورة
مارادونا أسطورة نادي نابولي والأرجنتين (أنتونيو بالاسكو/Getty)
+ الخط -

لا يزال الحديث عن إرث دييغو أرماندو مارادونا في كلّ من إيطاليا والأرجنتين محور اهتمام، ويسافر ابن نجم نابولي السابق دييغو جونيور إلى بوينس آيرس وسط نزاع مستمرّ ومثير للجدل.

وينوي الابن المولود في نابولي الذهاب إلى الأرجنتين لتوديع والده، ولكن أيضاً لمعرفة الحقيقة حول وصية لاعب كرة القدم السابق.

وأوضح دييغو جونيور لـ"أل ماتينو": "الغرض الرئيسي من الرحلة هو توديع والدي، لأنني لم أكن حاضراً في جنازته، لدي أيضاً محامٍ في الأرجنتين أتحدث معه خمس مرات في اليوم".

وتابع "لدي ثقة كاملة به، وهو الوحيد الذي يدير وضعي من الناحية القانونية هناك، لقد فوجئت بحقيقة أن المحامي أعلن حتى الآن أن ثلاث سيارات فقط هي جزء مما تركه والدي. هناك العديد من الجوانب المبهمة وأريد رؤيتها بوضوح".

ويرى دييغو جونيور أن رغبات والده لم يتم اتباعها من قبل المحامين المشاركين في القضية، تحديداً سيباستيان باجليتو، المسؤول المعين لقضية وصية مارادونا، الذي ادّعى أن إرث مارادونا هو الفرح الذي قدّمه للعالم، وهذا الأمر لا يقنع أبناء صانع الألعاب السابق.

وتابع دييغو جونيور: "كان لدى أبي حزن واكتئاب، وأحيانًا كان يتحدث إلينا عن الموت، كان يقول دائمًا إنه سيترك كلّ شيء لأطفاله، أريد أن أفهم ما يجري، هل يبدو أن والدي كانت لديه ثلاث سيارات فقط؟".

المساهمون